ينطلق برعاية أحمد بن محمد 21 نوفمبر الجاري

أجندة متنوعة للدورة الثانية من "دبي بودفست 2022" تناقش مستقبل المحتوى الصوتي في العالم العربي

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

كشف نادي دبي للصحافة الجهة المنظّمة لـ"دبي بودفست"، الحدث الأول من نوعه في المنطقة المعني بقطاع "البودكاست"، عن تفاصيل أجندة نسخته الثانية والمُقرر عقد أعمالها برعاية سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس دبي للإعلام، في الحادي والعشرين من شهر نوفمبر الجاري، بمشاركة أبرز صُنّاع المحتوى الصوتي العربي، ومسؤولي المؤسسات الإقليمية المتخصصة في التدوين الصوتي، وجمع من الإعلاميين والمهتمين بهذه الصناعة في المنطقة.  

وستركز نقاشات "دبي بودفست" هذا العام على مستقبل "البودكاست" في العالم العربي، ومتطلبات تحويل المحتوى الصوتي إلى منتج احترافي، وتعزيز معدلات نمو سوق هذه الخدمة الإعلامية التي تشهد معدلات نمو عالمية كبيرة، فضلاً عن دور المؤسسات والمنصات الإعلامية في دعم هذا التوجه الذي تقوده دبي باعتبارها مدينة المستقبل ومركزاً محورياً للإعلام في المنطقة ونقطة انطلاق أنشطته المتطورة، كذلك مكانتها كإحدى أهم أسواق البودكاست وإنتاج المحتوى الصوتي على مستوى العالم العربي.

وأكدت سعادة منى غانم المرّي، نائبة الرئيس والعضو المنتدب لمجلس دبي للإعلام رئيسة نادي دبي للصحافة، أن "دبي بودفست" حرص منذ نسخته الأولى على استقطاب أبرز صناع المحتوى الصوتي وأكثرهم حضوراً وتأثيراً ضمن هذا المجال الجديد الذي يعد أحد النتائج المباشرة للتطور التكنولوجي الذي طال وسائل وأدوات وأنماط الإعلام.

وقالت: "يشاركنا النقاش هذا العام مجموعة من الشباب تميزوا في أثير البودكاست في المنطقة، وتمكنوا من إرساء قاعدة واعدة لانطلاق هذا الشكل الإعلامي الجديد بقوة نحو آفاق أرحب نحاول من خلال هذا اللقاء اكتشافها، فضلا عن رصد المقومات اللازمة لتحفيز نمو المحتوى الصوتي وتوسيع نطاق متابعيه ، بإشراك القائمين على القطاع، الذي نشأ وازدهر في كنف البيئة الرقمية، في حوار مفتوح يطرحون فيه أفكارهم ورؤاهم واقتراحاتهم بما يمهد للنهوض بهذا الشكل الإعلامي الجديد عربياً."


من جانبها، أوضحت د. ميثاء بوحميد، مديرة نادي دبي للصحافة أن مواكبة التطورات الحاصلة في عالم الإعلام كانت دائماً حاضرة في قلب نقاش مهني حرص النادي على احتضانه وتفعيله على مدار أكثر من 20 عاماً وضمن مبادرات ومشاريع عدة من أحدثها "دبي بودفست"، مشيرة إلى أن الهدف من وراء هذا التجمع المتخصص هو استكشاف متطلبات تعزيز المحتوى الصوتي في العالم العربي، ودعم فرص انتشاره والارتقاء به.  


ورحّبت بوحميد بالمشاركين من مختلف أنحاء المنطقة العربية كذلك الخبراء العالميين الذين تستضيفهم الدورة الثانية من "دبي بودفست" وفي مقدمتهم، كلاوديوس بولر، مدير عام منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا في شركة سبوتيفاي، السويدية والتي تعد من أكبر المؤسسات العالمية العاملة في مجال إنتاج وتوزيع المحتوى الصوتي، ودانيال كارلسون، نائب الرئيس لتطوير الأسواق بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والاستراتيجية العالمية في شركة "ترايتون ديجيتال" العالمية المتخصصة في مجال المحتوى الصوتي والبودكاست، والذي سيقوم بإلقاء الكلمة الرئيسية للملتقى هذا العام، معربة عن ثقتها في أن الخبرات المتميزة المنضمة للحدث هذا العام سيكون لها أثر كبير في تحفيز تصورات جديدة لكيفية تعزيز صناعة البودكاست في المنطقة.  


واقع البودكاست عربياً 


وسيقدم دانيال كارلسون من خلال كلمته تحليلاً مفصلاً حول واقع صناعة البودكاست في العالم العربي، ونصائح حول كيفية التوصل إلى أفضل السبل التي يمكن من خلالها تنمية هذه الصناعة والنهوض بسوقها في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، انطلاقا من الخبرة الكبيرة التي كونتها شركة "ترايتون" التي تعد من كبرى الشركات العالمية المتخصصة في تقييم منصات البودكاست حول العالم، والاستفادة من تجارب الشركة الرائدة من خلال عملها في أكثر من 80 دولة قدمت فيها حلولاً تكنولوجية مبتكرة عززت من قدرات البودكاسترز وساعدتهم على توسيع دائرة جمهور متابعيهم وزيادة عائداتهم المادية. 

البودكاست العربي.. نظرة على المستقبل

ويشارك في "دبي بودفست" نخبة من صُناع البودكاست تضم: معين جابر، مؤسس بودكاست "سردة" ومحمد قاسم، مقدم بودكاست "سايوير"، وأنس بوخش، مقدم بودكاست ABpodcast، وعبدالرحمن أبومالح، مقدم بودكاست "فنجان"  في نقاش تديره الإعلامية ديالا علي لاستعراض آفاق صناعة البودكاست في العالم العربي، تحت عنوان "البودكاست العربي.. نظرة على المستقبل" لتحديد ما إذا كان المحتوى الصوتي المنتج في المنطقة العربية حالياً يملك مقومات المنافسة عالمياً.  
وضمن جلسة بعنوان "سوالف بودفست" سيشارك الحضور في حوار مفتوح يديره الإعلامي نورالدين يوسف مقدم بودكاست "كلام أبيض"، حول أبرز التحديات التي يواجهها صُنّاع المحتوى والبودكاسترز العرب، وسبل التغلب عليها ومدى الاقبال الجماهيري على البودكاست في المنطقة العربية. 


تكامل وتنافس 


وتتضمن أجندة "دبي بودفست 2022" جلسة نقاشية بعنوان "الصوت والصورة في عالم البودكاست .. تكامل أم تنافس؟" وتستعرض التطور الحاصل في محتوى البودكاست  مع اعتماد البعض خيار الدمج بين المحتوى الصوتي والصورة والرسوم البيانية، وغيرها من المعلومات حول هذا التطور، الذي تستضيف الجلسة للحديث عنه إيلي حبيب، الشريك والمؤسس لمنصة "أنغامي"، وكريم بيضون، الشريك المؤسس لمنصة "حكواتي"، وباسل عنبتاوي، الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس لشبكة "رايزينج جيانتس" (Rising Giants Network)، ومحمد زعتره، مؤسس تطبيق "وجيز"، وشهد بني عودة، منتجة ومقدمة برامج في شبكة "كيرينج كلتشرز" ، ويحاورهم عبدالله النعيمي، مقدم بودكاست "كرسي الاثنين". 


وستتناول إحدى جلسات "دبي بودفست" النقاشية وعنوانها "الاستدامة المالية وآفاق تطوير البودكاست عربياً" موضوع التمويل وكيفية التخطيط السليم لتأمين الموارد المالية اللازمة لنجاح البودكاست وتأكيد قدرته على المنافسة وتحقيق الاستمرارية، وتستعرض الجلسة آراء مجموعة من المعنيين بالقطاع وهم: عمار الصبان، مؤسسة شبكة "مستدفر"، وفيصل العقل، مقدم بودكاست "بدون ورق"، وسالم بشير، مؤسس شبكة قاف  ومقدم بودكاست "قفير"، ود. أفنان الغامدي، مقدمة بودكاست "كنبة السبت"، والإعلامي رودولف هلال، مدير المحتوى في منصة "بوديو"، وتدير الحوار صفية الشحيّ من بودكاست "هويّة". 


مقومات النجاح 


وفي جلسة عنوانها "مقومات نجاح البودكاست في عالم سريع التغيُّر" سيتحدث كل من رمزي تسدل، الشريك المساهم والمدير التنفيذي لمنصة "صوت" ، وحسين بالعباس، مقدم بودكاست "اصغي"، ولولو الخازن، مقدمة بودكاست "حديث مع لولو"، ولمياء سلطاني، من "نكست برودكاست ميديا" – جيراغ دايسي من "إميا ميديا" ويحاورهم عمر توم من دكان ميديا، حيث سيتناول النقاش عوامل جذب الجمهور إلى المحتوى الصوتي. 


الحصان الرابح


وفي محاولة لرصد موقع البودكاست من خارطة الإعلام في المنطقة العربية، ستتضمن أجندة "دبي بودفست 2022" جلسة نقاشية بعنوان "المحتوى الصوتي.. هل يكون الحصان الرابح في سباق الإعلام الرقمي؟" في مقاربة مهنية بين صناعة المحتوى الصوتي والبودكاست وقنوات البث التلفزيوني، وهل يتكامل كل منهما مع الآخر أم يتنافسان، وما هي المميزات التي ترجح كفة كل منهما لدى الجمهور، من خلال استعراض آراء مجموعة من الإعلاميين العرب الذين خاضوا تجربة التقديم التلفزيوني والتقديم عبر البودكاست وهم: باسم كامل، من قناة سكاي نيوز عربية من بودكاست رئيس تحرير قسم الإذاعة، سكاي نيوز عربية، وراوية العلمي، من قناة العربية مقدمة بودكاست "كلام منطقي"، وليلى العوف، من قناة أخبار الآن، مقدمة بودكاست "مجهول"، وهبة السمت، من منصة "أوان الرقمية" ويدير الجلسة الإعلامي يوسف عبدالباري، مؤسسة دبي للإعلام.
 

20 دقيقة 
 

وضمن جلسات "العشرين دقيقة" تتحدث رنا داوود، مقدمة بودكاست "دم تك" في جلسة بعنوان التنوّع والدمج في المحتوى الصوتي العربي". حول أهمية الموسيقى في حياتنا وكيفية الاستفادة من البودكاست في رفع الوعي بقيمة الموسيقى في تعزيز نوعية الحياة، كما يتحدث خلال جلسة "اشتري مني – لايف" ثلاثي البودكاسترز بدر نور وجمال رمزي وعبد الرحمن محمد، مقدمو بودكاست "اشتري مني"، ويعتمدون في ما يقدمونه من محتوى صوتي على الارتجال في تناول العديد من الموضوعات والظواهر الخاصة بصناعة المحتوى الصوتي في إطار ساخر.  

ورشات عمل 

ويحرص "دبي بودفست" في نسخته الثانية على توسيع دائرة الحوار والتفاعل مع الحضور بهدف توسيع دائرة الاستفادة من خلال مجموعة من ورش العمل المخصصة حصرياً للإعلاميين والتي ستتناول جملة من الموضوعات الحيوية ذات الصلة، وتشمل ورشة عمل "صناعة البودكاست" ويقدمها الإعلامي رودولف هلال، مدير المحتوى في منصة "بوديو، وورشة عمل "البودكاست ورحلة المليون استماع" ويديرها رمزي تسدل، الشريك المساهم والمدير التنفيذي لمنصة "صوت". 

ويتيح "دبي بودفست" الذي سيُقام في مقر نادي دبي للصحافة في "ون سنترال" مركز دبي التجاري العالمي، فرصة لجميع صُنّاع المحتوى الصوتي والمعنين بهذه الخدمة الإعلامية سريعة النمو والانتشار، لمشاركة أفكارهم ورؤاهم حول واقع ومستقبل صناعة المحتوى الصوتي عربياً في ضوء تطوره المتسارع عالمياً، ومتطلبات تعزيز فرص نمو هذه الصناعة في العالم العربي وإعداد البُنى التحتية اللازمة لذلك. 

طباعة Email