نموذج يحتذى للعلاقات بين الأشقاء

ت + ت - الحجم الطبيعي

قال عمر العمراني، من وزارة الثقافة العمانية: إن مشاركة دولة الإمارات لسلطنة عمان احتفالاتها باليوم الوطني الـ 52 تأكيد على متانة وعمق العلاقة بين البلدين، التي يراها نموذجاً مثالياً للعلاقات بين الأشقاء على جميع المستويات الرسمية والشعبية، في ظل القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وجلالة السلطان هيثم بن طارق، سلطان عمان.

وقال العمراني: ترتكز العلاقات الثنائية بين البلدين على مبادئ راسخة، تؤطرها علاقات مبنية على قاعدة رصينة، أساسها رابطة الدم والقرابة وحسن الجوار، مشيراً إلى أن العلاقات تشهد تطوراً وتنامياً، يلبي التطلعات المشتركة في كل المجالات، معتبراً مشاركة سلطنة عمان احتفالاتها بمرور 52 عاماً على مسيرة التنمية الشاملة، التي قادها المغفور له السلطان قابوس بن سعيد، رحمه الله، أمراً متوقعاً، وننتظره كل عام من إخواننا في الإمارات لكوننا تعودنا مشاركة أهلنا الأفراح. 

طباعة Email