سيف بن زايد يشهد معرضاً للجمعيات ذات النفع العام في وزارة اللامستحيل

ت + ت - الحجم الطبيعي

شهد الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، بحضور معالي حصة بنت عيسى بو حميد وزيرة تنمية المجتمع ، المعرض الخاص بالجمعيات ذات النفع العام الذي أقيم في وزارة اللامستحيل بهدف إبراز دور هذه الجمعيات وجهودها في التنمية وتعزيز جودة الحياة بالمجتمع الإماراتي، كما شهد سموه توقيع مذكرة تفاهم بين وزارة تنمية المجتمع ومجموعة فزعة بشأن تعزيز خدمات البرنامج الوطني للمكافآت السلوكية، بهدف تشجيع الجميعات ذات النفع العام.

وقد تجول سموه في المعرض حيث اطلع على الأجنحة المقامة للجمعيات والخدمات والمبادرات والمشاريع التي تقدمها الجمعيات ذات النفع العام في خدمة المجتمع والفئات المستهدفة ودورهم الحيوي في جهود التنمية الاجتماعية والاقتصادية المستدامة، كما شاهد سموه والحضور عرضاً مرئياً يعرض ملخص هذه الجهود وأهداف وغايات الجمعيات ذات النفع العام.

كما أطلق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان محور الجمعيات ذات النفع العام، الذي يعزز عمل الجمعيات وجهودها من خلال بلورة وإطلاق مبادرات وخطط ذات أهداف إنسانية ومجتمعية نحو دور أكثر فاعلية في المجتمع الإماراتي وتعزيز قيم التكافل من خلال ﺗﺤﻔﻴﺰ الجمعيات لإﻃﻼق أنشطة وفعاليات مجتمعية وإشراك أفراد المجتمع وتشجيعهم ﻟﻠﻤﺸﺎرﻛﺔ واﻟﻤﺴﺎﻫﻤﺔ ﻓﻲ الأنشطة اﻟﻤﺠﺘﻤﻌﻴﺔ التابعة للجمعيات ذات النفع العام لغاية تعزيز جهود تنمية المجتمع وإشراك الجمعيات في تحقيق أهداف مئوية الإمارات 2071.

وشهد سموه توقيع مذكرة تفاهم بين وزارة تنمية المجتمع ومجموعة "فزعة" بشأن البرنامج الوطني للمكافآت السلوكية "مبادرة دانات السلوك " الذي تديره " فزعة" تتعلق بتعزيز أدوار المؤسسات في البرنامج الوطني للمكافآت السلوكية.

وقع مذكرة التفاهم من جانب وزارة تنمية المجتمع، سعادة حصة عبدالرحمن تهلك، الوكيل المساعد لشؤون التنمية الاجتماعية بالوزارة، وعن فزعة العقيد أحمد محمد بوهارون الشامسي الرئيس التنفيذي.

وتعزز هذه المذكرة من دور الجمعيات ذات النفع العام والتابعة لوزارة تنمية المجتمع في تقديم خدمات ومبادرات ضمن البرنامج الوطني للمكافآت السلوكية الساعي لتحفيز وتقدير السلوكيات الإيجابية في المجتمع ومكافأة الملتزمين بها.

كما تسهم المذكرة في بلورة ودعم جهود الجمعيات من خلال توجيه الخدمات في منصة وطنية داعمة للجهود الحكومية في مجالات تعزيز السلوكيات والمواطنة الإيجابية، والارتقاء بالخدمات المقدمة لكافة أفراد المجتمع من خلال توحيد وتكامل الجهود الساعية لتعزيز جودة الحياة للمجتمع الإماراتي.

حضر الفعالية .. سعادة عفراء بخيت بن هندي العليلي عضو المجلس الوطني الاتحادي ومعالي الفريق ضاحي خلفان تميم، نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي واللواء الدكتور عبدالقدوس عبد الرزاق العبيدلي رئيس جمعية الإمارات للملكية الفكرية، ومحمد نقي مدير إدارة الجمعيات ذات النفع العام بوزارة تنمية المجتمع ، و الدكتور أحمد الشريف نائب رئيس الاتحاد الدولي، ورئيس الاتحاد الآسيوي للرياضة للجميع والدكتور عمر المثنى المدير التنفيذي لقطاع التراخيص والرقابة في هيئة تنمية المجتمع بدبي وعدد من رؤساء الجمعيات ذات النفع العام المشاركة.

شارك في المعرض عدد كبير من الجمعيات ذات النفع العام، وعدد من المؤسسات العاملة في مجالات التكافل المجتمعي، وعدد من جمعيات الجاليات المقيمة في الدولة.

طباعة Email