منى المري: الإعلام أحد أهم محركات رؤية الإمارات التنموية

منى المري خلال مشاركتها في فعاليات الكونغرس | وام

ت + ت - الحجم الطبيعي

قالت منى غانم المرّي، نائب الرئيس والعضو المنتدب لمجلس دبي للإعلام، المدير العام للمكتب الإعلامي لحكومة دبي: إن شعب دولة الإمارات العربية المتحدة يحظى بحكومة مستقبلية، وقيادة تستشرف المستقبل، منذ تأسيس الإمارات وإلى اليوم، لافتة إلى أن كل المبادرات في كل القطاعات، ومنها الإعلام، استباقية ولها تأثير على الوقت الحالي ويمتد إلى الأجيال القادمة.

وأوضحت في تصريحات لوكالة أنباء الإمارات «وام» على هامش مشاركتها في فعاليات الكونغرس العالمي للإعلام في أبوظبي، أن كونغرس الإعلام يُعد خطوة ناجحة تؤكد التكامل داخل دولة الإمارات، ومنصة لبناء شراكات جديدة وتقريب وجهات النظر بين الإعلام العربي والعالمي، مثنية على التنظيم والتنوع الثري للقطاع من دعم الاستثمار والشركات الصغيرة والمتوسطة العاملة في المجال، بجانب تقديم البحوث والدراسات، علاوة على الجلسات النقاشية المتنوعة التي تناقش الإعلام الإقليمي والاتصال الحكومي، وصولاً إلى مختبر الابتكار.

وأضافت أن القطاع الإعلامي يعد أحد أهم المحركات الرئيسية ضمن استراتيجية ورؤية الدولة الاقتصادية والتنموية، التي تواكب تلك الحركة التنموية السريعة عن طريق الكفاءات الشابة بالقطاع والمواهب الإعلامية المبدعة، لافتة إلى توفير أشكال الدعم كافة من تدريب وبنية تحتية ووسائل تعليمية، علاوة على مبادرات لتحفيز الشباب على تقديم محتوى جيد وإبداعي.

وأكدت أن وكالة أنباء الإمارات لها دور إيجابي بنّاء وفعال طوال مسيرتها الإعلامية كعادتها، واليوم تميزت بشكل يفوق التوقعات، وشيء نفخر به، نحن الإعلاميين والإماراتيين، لافتة إلى أن الكونغرس العالمي للإعلام يُشكل فرصة مميزة لتحفيز الشباب للاطلاع على المنصات المختلفة.

وأشارت إلى أن الإعلام العربي يواجه الكثير من التحديات، ويحتاج إلى التضامن والتكامل بصورة واضحة تستشرف المستقبل، مؤكدة أن حكومة الإمارات أوجدت اللبنة لإيجاد كوادر إماراتية وعربية تقود هذا القطاع المهم والحيوي، كما أن الإمارات دائماً تقدم كل الدعم في القطاع الإعلامي العربي، وليس المحلي فقط، من خلال الدعم التكنولوجي والتحول الرقمي.

وذكرت المدير العام للمكتب الإعلامي لحكومة دبي أن دولة الإمارات أصبحت نموذجاً لنشر المعرفة وتبادل الخبرات، وهو شيء مهم على مستوى المنطقة العربية، ويمتد إلى دول العالم، حيث إن الدولة تسعى إلى التقدم والازدهار دوماً ضمن السباق العالمي.

طباعة Email