فعاليات متنوعة للتوعية بأهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي

ت + ت - الحجم الطبيعي

تنظم مؤسسة الإمارات للخدمات الصحية مجموعة من الفعاليات الهادفة إلى تسليط الضوء على مرض سرطان الثدي، وإبراز أهمية الكشف المبكر عن أعراضه.

وتأتي الفعاليات في إطار جهود المؤسسة في مكافحة المرض وترسيخ ثقافة الكشف الذاتي والفحوص المبكرة، حيث تشارك مختلف المستشفيات ومراكز الرعاية الصحية المنضوية تحت مظلتها في تنظيم الفعاليات والمحاضرات التوعوية بالإضافة إلى توفير خدمات الفحص الذاتي للثدي شهرياً لمن هن في سن 20 أو فحص ماموغرام كل سنتين لمن هم في سن 40 فما فوق. وأكد الدكتور عصام الزرعوني المدير التنفيذي لقطاع الخدمات الطبية في مؤسسة الإمارات للخدمات الصحية، أن المؤسسة تستهدف تعزيز الوعي لدى جميع أفراد ومكونات المجتمع الإماراتي، وتسعى إلى تغيير المفاهيم المغلوطة بشأن سرطان الثدي.

طباعة Email