شرطة دبي و«داخلية» تنزانيا تبحثان التعاون

ت + ت - الحجم الطبيعي

زار المهندس حمد مسعوني، وزير الداخلية في جمهورية تنزانيا الاتحادية، القيادة العامة لشرطة دبي، وكان في استقباله، معالي الفريق عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، واللواء عبد الله علي الغيثي، مساعد القائد العام لشؤون العمليات، واللواء سيف مهير المزروعي، مدير الإدارة العامة للمرور، وعدد من الضباط.

وأكد معالي الفريق المري خلال اللقاء، حرص القيادة العامة لشرطة دبي، على تعزيز علاقاتها وشراكاتها الدولية، وتبادل المعارف والخبرات وأفضل التطبيقات الشرطية في مختلف المجالات الشرطية والأمنية. وبحث اللقاء سبل تعزيز التعاون بين الجانبين في المجالات الأمنية والشرطية وسبل الارتقاء بهذه العلاقات وتطويرها.

خدمات

وبعد اللقاء، زار وزير الداخلية التنزاني إدارة مركز القيادة والسيطرة في الإدارة العامة للعمليات، اطلع خلالها على منظومة العمل في الإدارة وأحدث الخدمات والمبادرات التي تعزز الأمن والأمان في الإمارة، إلى جانب اطلاعه على أبرز تجهيزات المركز والإضافات الحديثة فيه مثل «الخريطة ثلاثية الأبعاد ونظام إدارة ومراقبة الدوريات» وتوزيعها على أرض الواقع بما يحقق هدف شرطة دبي في الاستجابة السريعة للبلاغات ونداءات الاستغاثة والتقنيات والأدوات والوسائل التي تدعم الاستجابة السريعة للبلاغات والمكالمات في أي وقت.

ضبط أمن الطريق

كما زار حمد مسعوني الإدارة العامة للمرور، تعرف خلالها على أهم الخدمات التي تقدمها شرطة دبي في مجال ضبط أمن الطريق، ودورها في تقليل نسبة حوادث الوفيات من خلال تنظيمها للبرامج التوعوية والتشديد في الإجراءات الضبطية، وكذلك المبادرات المجتمعية المقدمة لمستخدمي الطريق، بالإضافة إلى المهام والواجبات التي تقوم بها الإدارة العامة للمرور في الحفاظ على أمن الطريق، عبر إمكانياتها البشرية المؤهلة ذات الكفاءة العالية، والتجهيزات والتقنيات الحديثة التي تمتلكها.

وفي ختام الزيارة، عبر المهندس حمد مسعوني عن إعجابه الكبير بما شاهده من مستوى متطور في مجال العمل الشرطي والأمني بالقيادة العامة لشرطة دبي، وما لمسه من تميز وحرفية كبيرة في العمل، مشيداً بكفاءة فرق العمل لدى شرطة دبي ومدى مواكبتها لكل ما هو جديد في مجال التكنولوجيا الحديثة.

كما عبر معالي الفريق المري، عن سعادته بهذه الزيارة.

طباعة Email