اتفاقية الإعفاء من التأشيرة المسبقة بين الإمارات واليابان تدخل حيز التنفيذ في 1 نوفمبر

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت وزارة الخارجية والتعاون الدولي، أنه أصبح بإمكان مواطني دولة الإمارات حملة جوازات السفر العادية، السفر إلى اليابان دون الحاجة للحصول على تأشيرة مسبقة والبقاء فيها لمدة تصل إلى 30 يوماً في كل زيارة لغرض السياحة أو العمل، وذلك ابتداءً من 1 نوفمبر 2022، حيث يمكن لمواطني الدولة السفر دون الحاجة لتقديم طلب في سفارة اليابان في أبوظبي أو التقديم على الإعفاء أو دفع أية رسوم.

  وأشارت الوزارة  إلى ضرورة مراعاة الشروط لدخول اليابان والتي تتضمن التأكد من صلاحية جواز السفر لمدة ستة أشهر على الأقل، وتوفر نتيجة فحص PCR سلبية لكوفيد-19 قبل المغادرة بـ 72 ساعة، أو إبراز شهادة تثبت الحصول على ثلاث جرعات من التطعيمات المعتمدة في اليابان Pfizer أو BioNTech أو Moderna أو AstraZeneca أو Sinopharm.
 

   وأكد سعادة خالد عبدلله بالهول، وكيل وزارة الخارجية والتعاون الدولي أن قرار إعفاء مواطني دولة الإمارات من تأشيرة الدخول المسبقة يعكس عمق علاقات الصداقة والتعاون المشترك بين دولة الإمارات واليابان، حيث تحتفل الدولتان بخمسين عاماً من العلاقات الدبلوماسية المتميزة، مشيرا إلى أن الاتفاقية ستعزز التبادلات السياحية والثقافية، وستدعم الفرص الجديدة لإقامة الأعمال والتجارة والاستثمار.

    وتأتي هذه الاتفاقية تزامناً مع إطلاق الشراكة الاستراتيجية الشاملة بين دولة الإمارات واليابان والتي وقعها  معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، ومعالي يوشيماسا هاياشى وزير الخارجية الياباني، والتي تهدف إلى تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين بما يخدم المصالح المشتركة، وذلك من خلال تشجيع المزيد من التعاون الدبلوماسي والاقتصادي والسياسي والتجاري والاستثماري.

الجدير بالذكر أنه دولة الإمارات تعد عاشر أكبر شريك تجاري لليابان على مستوى العالم، كما تحتضن الدولة أكثر من 340 شركة يابانية تعمل في مختلف القطاعات.

 

طباعة Email