إعلان الفائزين بتحدي العرب لإنترنت الأشياء والذكاء الإصطناعي

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت جمعية مهندسي الكهرباء والإلكترونيات فرع إدارة التكنولوجيا، بشراكة استراتيجية مع جامعة دبي وأكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا وبالتعاون مع المؤسسة الدولية للابتكار وريادة الأعمال، عن نتائج تحدي العرب لإنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي، وذلك بعد تأهل 40 فريقاً من 12 دولة عربية في 3 مسارات رئيسية هي مسار الشركات الناشئة ومسار مشروعات التخرج ومسار المدارس الثانوية، وبحضور كل من الدكتور عيسى البستكي رئيس جامعة دبي والدكتور محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا والدكتور محمد بن عمر مدير عام المنظمة العربية لتكنولوجيات الاتصال والمعلومات إحدى هيئات جامعة الدول العربية. جاء ذلك خلال فعاليات الدورة الـ 42 من «جيتكس جلوبال 2022».

وجاءت نتائج تحدي العرب لإنترنت الأشياء في دورته السادسة بإعلان فوز كل من شركات NoaScope من قطر بالمركز الأول، وION من الأردن بالمركز الثاني، وGEWINNER من تونس بالمركز الثالث، وذلك عن مسار الشركات الناشئة.

أما مسار مشروعات التخرج فقد فاز Smart Air Mattress من فلسطين بالمركز الأول، بينما احتل المركز الثاني مشروع Young Engineering Squad (YES) من مصر، وجاء في المركز الثالث مشروع Smart Water Consumption Measurement System Based on IoT من البحرين.

وفي مسار المدارس الثانوية، حصد المركز الأول مشروع UAE – Outings من الإمارات، وجاء في المركز الثاني مشروع Alzahimar's Fighter من مصر، أما المركز الثالث فقد كان من نصيب دولة فلسطين عن مشروع Gas Sensor.

وفي سياق متصل، قرر أعضاء لجنة التحكيم تكريم مشروع Smart vending machine pro من الأردن وZAMAKAN من فلسطين كأفضل عروض تقديمية خلال التحدي، أما Smart Recycling Network من الجزائر فقدت حصدت جائزة أفضل حل تقني.

وأكد الدكتور عيسى البستكي أن جامعة دبي بالتعاون مع جمعية مهندسي الكهرباء والإلكترونيات العالمية «IEEE» لا تدخر جهداً في مساعدة المبدعين والمبتكرين من العالم العربي وكل أنحاء العالم لتطوير مهاراتهم وخبراتهم العلمية والعملية والإدارية، وذلك من أجل تطوير حلول وتكنولوجيات جديدة تساهم في تقدم ورفاهية الأمم والشعوب بما يتوافق مع استراتيجية الجامعة والهدف الأساسي لتأسيس الجمعية وكذلك أهداف الحكومات والدول في كل أنحاء العالم، موضحاً أن مسابقة تحدي العرب لإنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي هي أحد أهم البرامج الرائدة التي تبنتها الجمعية على مستوى المنطقة العربية، وقد لاقت قبول ودعم العديد من الدول والحكومات والمؤسسات الإقليمية والدولية المهتمة بتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء والتي تعمل على تسريع برامج التحول الرقمي.

من جانبه، قال المهندس محمد عبود نائب رئيس «IEEE TEMS» للعضوية والتسويق: إننا سعداء بهذا الإنجاز الذي ساهم فيه عدد من الشركاء المتميزين في كل الدول العربية، موضحاً إننا في الدورة السادسة من تحدي العرب لإنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي أدركنا صواب رؤيتنا نحو قدرة الشباب العربي على قيادة مسيرة التنمية المستدامة والتحول الرقمي، مضيفاً إننا خلال العام المقبل من التحدي سنعمل على تعزيز مشاركة مزيد من الدول العربية لمواصلة رؤيتنا نحو الكشف عن المواهب الجديدة ومنحها الفرص لتعظيم أدواتها الرقمية من خلال برامج التدريب والتطوير، بالإضافة إلى ترسيخ دورهم في تحقيق تلبية متطلبات الصناعة.

يشار إلى أن تحدي العرب لإنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي في دورته السادسة الذي أقيم بمشاركة 12 دولة عربية هم الجزائر، البحرين، مصر، الأردن، لبنان، السعودية، المغرب، عمان، فلسطين، قطر، تونس، والإمارات، شهد طفرة في عدد الفرق المشاركة والتي بلغت 839 فريقاً ممثلين عن مسارات الشركات الناشئة ومشروعات التخرج وطلاب المدارس الثانوية.

طباعة Email