«هيئة البيئة – أبوظبي» تطلق تطبيقاً إلكترونياً جديداً

ت + ت - الحجم الطبيعي

أطلقت «هيئة البيئة – أبوظبي» تطبيقاً إلكترونياً جديداً للهواتف الذكية وموقعاً إلكترونياً يحمل اسم «طبيعة أبوظبي»، لمساعدة الجمهور في معرفة المزيد عن الحياة البرية في أبوظبي وتسجيل مشاهداتهم للأنواع البرية والبحرية. تم إطلاق التطبيق خلال مشاركة الهيئة بمعرض «جيتكس جلوبال 2022».

ويعتبر هذا التطبيق المجاني أداة تهدف الهيئة من خلالها إلى تعزيز معرفة الكبار والصغار، بشأن أكثر من 4000 نوع من الحيوانات والنباتات التي تحتضنها الإمارة.

ومن المميزات الرئيسية للتطبيق أنه يعتمد على «علم المواطَنة»، حيث يمكن للمستخدمين البحث في قاعدة البيانات الشاملة للتطبيق ومعرفة المزيد عن أكثر من 4000 نوع وموئل من الطيور والثدييات والزواحف والأسماك والنباتات المختلفة التي تم رصدها من قبل الهيئة. كما يضم التطبيق مقاطع فيديو وصوتاً وصوراً ونصوصاً حول بعض أنواع الحياة الفطرية، بما في ذلك طيور النحام والسحالي والثعابين، بالإضافة إلى قاعدة بيانات مزودة بمعلومات مثل الأوصاف المختصرة لكل الأنواع والموائل وفئة التصنيف وأين يمكن مشاهدتها في أبوظبي.

واستناداً إلى المشاهدات السابقة التي رصدتها الهيئة، يمكن للمستخدمين أيضاً البحث عن موقع تواجدها في إمارة أبوظبي، حيث يمكنهم اكتشاف الأنواع المختلفة المحتمل العثور عليها.

كذلك سيتمكن المستخدمون من طرح أسئلة على الخبراء حول البيئة، وسيقوم الباحثون والمختصون بالهيئة بالرد عليها. وتشمل الميزات الرئيسية الأخرى للتطبيق قسماً مخصصاً للأخبار سيُبقي المستخدمين على إطلاع بآخر أخبار الهيئة، فيما يتعلق بالتنوع البيولوجي لإمارة أبوظبي ليشكل منتدى عاماً، حيث يمكن للمستخدمين مناقشة القضايا البيئية واختبار معرفتهم حول الأنواع والموائل المختلفة ومعلومات المحافظة على المناطق المحمية ومواقع السياحة البيئية في أبوظبي.

ويستهدف التطبيق الأشخاص البالغين والعائلات مع أطفالها، كما يمكن للطلاب استخدامه للحصول على معلومات دقيقة عن الأنواع والتنوع البيولوجي في أبوظبي.

يأتي هذا التطبيق في إطار التزام هيئة البيئة – أبوظبي بتعزيز التوعية البيئية من خلال إعلام الجمهور والتواصل معه واستخدام التكنولوجيا في أنشطة الصون للمساعدة في حماية التنوع البيولوجي والحفاظ على جودة الحياة.

وقال أحمد باهارون، المدير التنفيذي لقطاع إدارة المعلومات والعلوم والتوعية البيئية في الهيئة: يعد إطلاق تطبيق «طبيعة أبوظبي» خطوة مهمة في جهود الهيئة لتعزيز الوعي البيئي وتثقيف الجمهور حول ملامح التنوع البيولوجي والأنواع المتنوعة التي تأويها أبوظبي. ولقد اخترنا معرض جيتكس ليكون منصة الإطلاق لأنه مركز مهم للتكنولوجيا الرقمية، وهو ما يمثله هذا التطبيق.

وأضاف: يمكن لأي شخص لديه هاتف ذكي الآن المساهمة في حفظ وتوثيق التنوع البيولوجي الفريد في أبوظبي. كما يعتبر وسيلة رائعة لتثقيف الأطفال حول الطبيعة من حولنا وتشجيعهم على حب البيئة والارتباط بها في سن مبكرة. ومن خلال خاصية «المنتدى العام» الذي يوفرها، سيمكننا هذا التطبيق من التواصل مع المجتمع ومشاركة معرفتنا حول البيئة.

وأشار إلى أنه من خلال النقر على زر، سيتمكن المستخدمون من الوصول إلى المعلومات الأساسية عن الموائل والأنواع التي تعيش في أبوظبي بينما يلعبون أيضاً دوراً رئيسياً في مساعدة الهيئة على التعرف وتحديد الأنواع الجديدة، وأنا أدعو الجميع لتحميل التطبيق أو زيارة الموقع الإلكتروني.

طباعة Email