اختتمت فعالياتها بمناسبة اليوم العالمي للإسكان

مؤسسة محمد بن راشد للإسكان تعرّف بخدماتها ومبادراتها

ت + ت - الحجم الطبيعي

اختتمت مؤسسة محمد بن راشد للإسكان، فعاليات اليوم العالمي للإسكان 2022، التي نظمتها في دبي فستيفال سيتي مول، خلال الفترة من 8 - 9 أكتوبر الجاري، باستهداف مختلف الفئات المجتمع، لا سيما المواطنين والمتعاملين والمستفيدين من خدمات المؤسسة.

التزام

وقال هيثم الخاجة مدير إدارة الاتصال المؤسسي والتسويق في مؤسسة محمد بن راشد للإسكان، إن مشاركة المؤسسة في معرض اليوم العالمي للإسكان، جاءت في إطار التزامها بتجسيد المشروع الإنساني المجتمعي عموماً، على أساس البناء الحضاري بصورة شاملة ومتكاملة، بما يضمن تحقيق الاستقرار السكني على قاعدة توفير السكن الملائم لكل أسرة في دبي.

وتابع: «إن راحة الإنسان وسعادته، تبقى في صدارة اهتمام القيادة، وذلك يعكس حرص المؤسسة على هذه المشاركة في المعرض العالمي للإسكان، بما يعزز الارتقاء بنوعية الخدمات السكنية والمجتمعية والتنموية التي توفرها المؤسسة من أجل راحة وسعادة أبناء الوطن».

إضافة

وأكد الخاجة أن المشاركة في هذه المناسبة السنوية، تعد إضافة مجتمعية، تنفذها المؤسسة في إطار تسويق خدماتها وإنجازاتها، وجميع المكتسبات التي تحققت خلال السنوات الماضية.

حيث هدفت فعاليات اليوم العالمي للإسكان هذا العام، إلى تزويد الجمهور بنبذة عن المسكن وأهميته، وعرض مجموعة متنوعة من الخدمات الذكية الجديدة، والتطبيقات التي تم التحديث عليها، وأبرز الإنجازات والمبادرات في المؤسسة.

الجدير بالذكر، أنه يتم سنوياً الاحتفال في أول يوم اثنين من شهر أكتوبر كل عام، بمناسبة اليوم العالمي للإسكان، وهي مناسبة رسمية، اعتمدتها الأمم المتحدة، بهدف إبراز أهمية تأمين المأوى للإنسان، وتسليط الضوء على الجهود المبذولة في العالم بهذا الشأن.

طباعة Email