عمار النعيمي: تجمعنا والمملكة وحدة الهدف والمصير المشترك والتاريخ

ت + ت - الحجم الطبيعي

تقدم سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان بخالص التهاني القلبية للمملكة العربية السعودية الشقيقة قيادة وحكومة وشعباً بمناسبة اليوم الوطني السعودي الـ92.

وقال سموه: «عيد الشعب السعودي الشقيق عيد لنا، وأفراح المملكة أفراحنا، تجمعنا وحدة الهدف والمصير المشترك والتاريخ، معاً وتحت القيادة الحكيمة في البلدين نمضي نحو مستقبل أكثر إشراقاً وازدهاراً بتوحيد الطاقات والرؤى والأفكار، وتنسيق الجهود وتعزيز التكامل في جميع المجالات لمصلحة بلدينا وشعبينا الشقيقين».

راية واحدة

وأكد سمو ولي عهد عجمان في كلمة له بهذه المناسبة، أن اليوم الوطني السعودي يوم توحيد المملكة وشعبها تحت راية واحدة وقيادة رشيدة أرست دعائم تلك الدولة الفتية رغم عظم التحديات، حيث تمكّنت بصبر وحنكة وعزم وتصميم من قيادتها من نجاح تلو الآخر ومن إنجاز إلى إنجاز عزز النهضة الحقيقية الشاملة التي تشهدها المملكة في جميع المجالات والأصعدة، السياسية والاقتصادية والاجتماعية والتعليمية والتنموية عبر سنوات من العمل الشاق والجهد المتواصل من أجل إسعاد أبنائها.

مكانة مرموقة

وأشاد سموه بالسياسة الحكيمة للسعودية والتي جعلتها تحتل اليوم مكانتها المرموقة المستحقة في المجال العربي والإقليمي والإسلامي والعالمي وتأثيرها الكبير والواضح في قضايا الأمتين العربية والإسلامية والعالم مما أكسبها احترام وتقدير الجميع.

وأضاف سموه: «إننا في هذه المناسبة الوطنية الخالدة نعتز ونفخر بالعلاقات القوية والراسخة والمتجذرة التي تجمع بين قيادة البلدين وبين شعبينا الشقيقين والتي أساسها الدين واللغة والتاريخ والهدف الواحد وتتجلي في معاني الأخوة الود والإخاء والعادات والتقاليد المشتركة».

نهضة وازدهار

وقال سموه في ختام كلمته: «ندعو الله أن يديم على المملكة الأمن والأمان، والنهضة والازدهار، والخير والرخاء، والمزيد من الإنجازات في ظل القيادة الحكيمة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، والأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير دفاع المملكة».

طباعة Email