مهمة مستقبلية مشتركة بين الإمارات والصين لاستكشاف القمر

ت + ت - الحجم الطبيعي

وقّع مركز محمد بن راشد للفضاء، أمس، مذكرة تعاون مع إدارة الفضاء الوطنية الصينية «CNSA» تنص على التعاون بالقيام بمهمة مستقبلية مشتركة لاستكشاف القمر، وذلك بحضور تشانغ ييمينغ غو سفير جمهورية الصين الشعبية لدى الدولة، ويوسف حمد الشيباني، نائب رئيس مجلس إدارة مركز محمد بن راشد للفضاء، حيث قام كل من سالم حميد المرّي، مدير عام مركز محمد بن راشد للفضاء، ووويان هوا، نائب مدير إدارة الفضاء الوطنية الصينية، بتوقيع المذكرة.

مركبة إماراتية

وتنص المذكرة على تعاون المركز مع إدارة الفضاء الوطنية الصينية، حيث ستقوم مركبة الهبوط الصينية بحمل مركبة إماراتية تابعة لمركز محمد بن راشد للفضاء إلى سطح القمر مستقبلاً، وتمثل هذه المذكرة بداية أول مشروع تعاون في مجال الفضاء بين الصين والإمارات، ما يضع حجر الأساس لمزيد من فرص التعاون الفضائي بين الطرفين في المستقبل.

مهمات

ومن الجدير بالذكر أن ملف الصين باستكشاف القمر ثري بالعديد من المهمات الفضائية الاستثنائية، منها: مهمة «تشانغ آه-5»، أول مهمة تعود بعينات قمرية منذ السبعينيات، والتي هبطت فوق «محيط العواصف» على سطح القمر في ديسمبر 2020، حيث جمعت البعثة 1.73 كيلوغرام من عينات القمر وأحضرتها إلى الأرض لدراستها.

طباعة Email