في إطار برنامج التبادل المعرفي الهادف لبناء شراكات عالمية

وفد من زيمبابوي يتعرف إلى تجارب التحديث الحكومي في الإمارات

ت + ت - الحجم الطبيعي

استقبلت حكومة دولة الإمارات وفداً حكومياً من جمهورية زيمبابوي، ضمن زيارة للدولة، بهدف الاطلاع على أفضل الممارسات الحكومية والمبادرات التي أطلقتها حكومة دولة الإمارات والسياسات والاستراتيجيات التي عملت على تطويرها خلال السنوات الماضية، في إطار برنامج التبادل المعرفي الحكومي الهادف لبناء نموذج عالمي للشراكات الهادفة للتحديث الحكومي.

والتقت معالي عهود بنت خلفان الرومي وزيرة دولة للتطوير الحكومي والمستقبل الوفد الزائر، وتناولت معه آفاق التعاون في مجالات التطوير والتحديث الحكومي، مؤكدة حرص حكومة دولة الإمارات على تعزيز الشراكات الدولية في مجالات التبادل المعرفي الحكومي، بما ينعكس إيجاباً على حكومات ومجتمعات الدول الشقيقة والصديقة.

دعم

وأكد عبدالله ناصر لوتاه مدير عام مكتب رئاسة مجلس الوزراء في وزارة شؤون مجلس الوزراء، خلال اجتماع مع وفد حكومة زيمبابوي، أن قيادة دولة الإمارات تؤمن بضرورة دعم الحكومات وتمكينها وتعزيز قدراتها للارتقاء بمستويات الأداء والكفاءات، وتطوير منظومة الفرص المستقبلية من خلال تحديث نماذج عملها وتسريع وتيرة مبادراتها ومشاريعها الهادفة للوصول إلى التحول الرقمي الشامل.

وقال عبدالله لوتاه إن زيارة الوفد الحكومي من زيمبابوي للتعرف على تجارب حكومة دولة الإمارات تعكس ريادة منهج عمل حكومة دولة الإمارات الذي وصل إلى أكثر من 18 دولة حول العالم، ضمن برنامج التبادل المعرفي الحكومي الذي يترجم رؤية الحكومة بأهمية تأسيس نموذج للتعاون العالمي الهادف لتبادل الخبرات، ومشاركة قصص النجاح لكلا الحكومتين في القطاعات الحيوية، ما ينعكس إيجاباً على المجتمعات.

تقدير

من جهته، أعرب الدكتور ميشيك سيباندا السكرتير الأول لديوان الرئاسة ومجلس الوزراء عن تقدير حكومة زمبابوي لحرص حكومة دولة الإمارات على توطيد العلاقات بين البلدين الصديقين، إيذاناً ببدء مرحلة جديدة من التعاون في تحديث العمل الحكومي، وتمهيداً للمزيد من جهود التعاون المشترك في مختلف المجالات.

واطلع الوفد خلال الزيارة على مبادرات الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية الخاصة ببناء القدرات وإطلاق الاستراتيجيات الحكومية الهادفة لتعزيز مستوى الكفاءات الحكومية، كما اطلع على مبادرات وزارة المالية الخاصة بإدارة الموازنات الحكومية والعائدات، إضافة إلى مبادرات جذب الاستثمارات الأجنبية ضمن مشروعات الخمسين التي أطلقتها حكومة دولة الإمارات وتعمل على تنفيذها وزارة الاقتصاد.

وتعرّف الوفد على أهم منجزات المركز الاتحادي للتنافسية والإحصاء الخاصة بتعزيز تنافسية دولة الإمارات ومكانتها العالمية لتصبح أفضل دولة في العالم والمبادرات الخاصة بتعزيز مكانتها العالمية ضمن التقارير الدولية، ورفع مستويات أدائها في المؤشرات وتكثيف المبادرات لتسريع تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

مشاريع

واستعرض فريق حكومة دولة الإمارات المبادرات والمشاريع التي أطلقتها في مجالات الابتكار الحكومي التي شملت مركز الشيخ محمد بن راشد للابتكار الحكومي، وشهر الإمارات للابتكار وعدداً من المشروعات العالمية التي عززت مكانة دولة الإمارات العالمية.

زيارة

زار الوفد الزيمبابوي مركز خدمات (1) الذي يعتبر أول مركز على مستوى العالم يوفّر منصة لتصميم وتقديم الخدمات الحكومية، والمسرعات الحكومية التي تعتبر أول مسرعات من نوعها تجمع فرق العمل من مختلف الجهات الحكومية وإطلاق التحديات وإيجاد الحلول لها بالاعتماد على منهجية الـ100 يوم، ووزارة اللامستحيل وملفاتها.

طباعة Email