متطوعو الإمارات يتسابقون لدعم حملة «نحن معكم»

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

تسابق المتطوعون من أبناء وبنات الإمارات للمشاركة في حملة «نحن معكم» لدعم متضرري السيول والأمطار في باكستان، حيث رسم المتطوعون أجمل صور التكافل عبر تجهيز المواد الغذائية لإرسالها للمتضررين بأقصى سرعة ممكنة لدرء آثار الكارثة التي أحلت بهم.

«البيان» التقت عدداً من المتطوعين والمتطوعات، حيث أكد المتطوع حسن محمد يوسف أن العمل التطوعي في الإمارات أضحى منهاجاً وأسلوب حياة لكافة المواطنين والمقيمين، كما أن مشاركته جاءت بهدف المساهمة في تسهيل وتيسير أعمال المتطوعين في سرعة تعبئة المواد الغذائية، وذلك نسبة للخبرات التراكمية التي يمتلكها في العمل التطوعي، لافتاً إلى أن الإمارات دائماً سباقة في عمل الخير ومد يد المساعدة للمنكوبين.

تجربة مهمة

وقالت منى محمد المطر رئيس قسم الإعلام والاتصال بجمعية الإمارات الخيرية برأس الخيمة إن المشاركة في حملة (نحن معكم) جاءت بهدف تجهيز السلال الغذائية لدعم الشعب الباكستاني من الذين تضرروا من الفيضانات والكوارث التي أحلت بهم مؤخراً، مبينة أن التطوع يعد تجربة مهمة في حياة المتطوع وتترك أثراً فعالاً في مسيرته.

وذكر عبيد حديد عبيد رئيس جمعية الإمارات للمتقاعدين أن مجالات العمل الخيري التي تنفذها الدولة عديدة، ومنها تلك الحملة التي جاءت لتقديم الدعم والمساندة للمتضررين من جراء الفيضانات التي ضربت باكستان مؤخراً، مؤكداً أن كافة الجهات الخيرية بالدولة تدعم مبادرة نحن معكم، كما أن تطوعه جاء بهدف المشاركة بتعبئة المواد الغذائية حتى تتمكن الجهات المختصة لإرسالها إلى المحتاجين في الوقت المحدد.

من جانبها أكدت سندية عبدالرحمن رئيس قسم التطوع بدائرة الخدمات الاجتماعية بالشارقة أن الإمارات وأبناءها جبلوا على عمل الخير ومد يد المساعدة لكل محتاج، كما أن مشاركة مركز الشارقة للعمل التطوعي تأتي لمساندة العمل التطوعي في حملة (نحن معكم )، مبينة أن عملها تركز في متابعة وإرشاد فرق التطوع لتجهيز حزم الإغاثة من قبل 500 متطوع، حيث تم توزيعهم في مجموعات، كما أن أبرز المهام التطوعية التي نفذوها هي تصنيف تلك المواد الغذائية من حيث الجودة.

مبادرات

وقالت عائشة أحمد عبيد إن إطلاق حملة دعم باكستان ليست بغريبة على الإمارات، فهناك العديد من الحملات التي تم إطلاقها بهدف مساعدة المنكوبين في كافة أرجاء العالم، كما أن مثل تلك المبادرات الإنسانية ستعطي للعالم صورة مشرقة لما تقدمه الإمارات في مجال العمل الإنساني والخيري.

وأوضحت المتطوعة خلود حوكل أنها تطوعت تلبية لنداء توجيهات القيادة الرشيدة والتي تمثلت في حملة (نحن معكم) لدعم المتأثرين من الفيضانات في باكستان.

المتطوعة كلثم المندوس إحدى المتطوعات في حملة (نحن معكم) انطلقت منذ اللحظات الأولى مع أبناء الإمارات لتقديم الدعم والمساندة في تعبئة السلال الغذائية التي وفرتها جمعية الشارقة الخيرية بهدف إغاثة أبناء الشعب الباكستاني، مبينة أنها شاركت في الكثير من الحملات التطوعية والعديد من المبادرات المجتمعية التي تصب في صالح الإنسانية والمجتمعات.

طباعة Email