استمرار التسجيل للمشاركة بالمؤتمر الدولي لعمليات الفضاء في دبي

ت + ت - الحجم الطبيعي
تواصل النسخة الـ17 من المؤتمر الدولي لعمليات الفضاء 2023 أحد أبرز الأحداث الفضائية الرائدة عالمياً، تلقي طلبات التسجيل لحضور فعالياتها.
 
والتي ستعقد تحت شعار «نستثمر في الفضاء من أجل إنجازات تتخطى الأرض» في مركز دبي التجاري العالمي في الفترة من 6 إلى 10 مارس المقبل، وذلك بالتعاون بين مركز محمد بن راشد للفضاء والجمعية الدولية للعمليات الفضائية.
 
باحثون عالميون
 
ويستقطب المؤتمر نخبة من العلماء والباحثين والمهندسين والقادة العالميين في صناعة الفضاء لمناقشة أحدث البحوث والتقنيات والابتكارات في مجال عمليات الفضاء.
 
والتي تتعلق بمجالات الروبوتات، ودعم الكوادر البشرية، والمهمات التي تركز على استكشاف جوانب مختلفة تتعلق ببيئة الأرض، والمهمات التي يتم إرسالها إلى القمر والمريخ، وغيرها الكثير من الموضوعات المهمة التي سيناقشها، مثل التعرف إلى أحدث التقنيات في مجال إصلاح الأعطال في المهمات الفضائية، وأحدث القوانين والنظم التي تدير عمليات المهمات الفضائية.
 
وتتضمن الموضوعات كذلك كيفية تأثير وجود سياح في سير العمليات في المهمات الفضائية، وإدارة الموارد في المهمات الفضائية، بالإضافة إلى التعرف إلى تقنيات تصميم وهندسة الأنظمة المستخدمة في هذه العمليات، وأحدث تقنيات وأنظمة التواصل الاحتياطية التي أنقذت العديد من المهمات الفضائية من الفشل، وصولاً لأحدث الابتكارات في مجالات الروبوتات ودعم الكوادر البشرية والمهمات حول الأرض ونظيرتها إلى القمر والمريخ.

موضوعات مهمة
 
وتشمل الموضوعات كيفية وضع مسار المهمات الفضائية والتحديات التي تواجه فرق المهمات في هذا المجال، وأبرز الابتكارات في مجال حمولة الأقمار الاصطناعية وأي قطاعات ستخدمها، وكيفية التنسيق بين وكالات الفضاء التي تعمل على مشاريع مشتركة، فضلاً عن أحدث تقنيات التواصل المخصصة لمهمات استكشاف الكواكب، وكيفية إدارة الأعطال في المهمات الفضائية.
 
وتشكل استضافة المؤتمر الذي ينظمه مركز محمد بن راشد للفضاء، خطوة مهمة من خطة الإمارات الاستراتيجية لتطوير برنامجها وقطاعها الفضائي، استلهاماً من رؤية قيادتها الرشيدة للانطلاق بآفاق هذا القطاع إلى نجاحات أكبر في السنوات المقبلة، وسيوفر المؤتمر فرصة للوفود المشاركة لاستكشاف جميع جوانب عمليات البعثات الفضائية، بما في ذلك المجالات المتعلقة بالعمليات الروبوتية والتحكم في الأقمار الاصطناعية والمهمات الفضائية بشكل عام سواء المأهولة أو غير مأهولة.
 
طباعة Email