300 ألف ولادة في مستشفى الكورنيش منذ تأسيسه عام 1977

3000 مشارك في مؤتمر حول مستجدات طب الأم والأجنة

ت + ت - الحجم الطبيعي

ينظم مستشفى الكورنيش، المنشأة الصحية التابعة لشركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة»، اليوم وغداً مؤتمره السنوي الدولي. وتنعقد نسخة هذا العام افتراضياً تحت عنوان: «أهم المستجدات في صحة المرأة وطب الأم والأجنة وحديثي الولادة» مع توقعات بمشاركة أكثر من 3000 شخص.

ويغطي المؤتمر 5 مجالات تخصصية متوازية تتعلق بأمراض النساء والولادة، التخدير، طب الأجنة وحديثي الولادة، الخصوبة والقبالة.

وقالت الدكتورة سليمة واني، استشارية أمراض النساء والتوليد، نائبة المدير الطبي، رئيسة قسم الشؤون الأكاديمية في مستشفى الكورنيش: يستقطب المؤتمر على مدار يومين مجموعة من أهم الخبراء العالميين والمتخصصين الطبيين. ومن خلال هذا الحدث المهم، نأمل أن نسهم في الارتقاء بمعايير الممارسات الطبية وتحسين طرق توفير الرعاية للنساء والأطفال حديثي الولادة في المنطقة.

ويواصل مستشفى الكورنيش سجلّه المتميز بصفته المستشفى المختص الرائد والأكثر موثوقية في مجال أمراض النساء والولادة ورعاية الأطفال حديثي الولادة في أبوظبي، حيث ساعد في ولادة أكثر من 300 ألف طفل منذ تأسيسه في عام 1977. 

وبدورها، قالت الدكتورة ستيلا ماديا موينيشانيا، استشارية ورئيسة قسم الولادة في مستشفى الكورنيش: يسرنا أن نستقبل هذا المؤتمر مجدداً لأهميته في هذا القطاع، ويسعدنا الترحيب بجميع المشاركين الذين سينضمون إلينا عبر المنصات الرقمية. وسيركز عرض الدكتورة ستيلا في المؤتمر على دور مستشفى الكورنيش الجوهري في إنقاذ أرواح الأطفال وتقليل حالات الإملاص «ولادة جنين ميت».

ومن جانبها قالت الدكتورة سهى أحمد سعيد، استشارية ورئيسة إدارة أمراض النساء والولادة بمستشفى الكورنيش: يرسخ المؤتمر الدور المتميز لمستشفى الكورنيش باعتباره المستشفى الرائد لأمراض للنساء وحديثي الولادة، والذي يوفر رعاية شاملة طوال فترة الحمل والولادة، ويضم عيادات متخصصة للتعامل مع حالات الحمل عالية الخطورة، والإجهاض المتكرر، إلى جانب دعم الحوامل المصابات بأمراض مثل السكري وأمراض القلب والأوعية الدموية وغيرها.

طباعة Email