الإمارات تؤدي دوراً محورياً في الجهود الدولية للاستجابة للطوارئ الصحية

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع عن مشاركتها في الاجتماع الثالث لمجموعة العمل الصحية ضمن مجموعة العشرين الدولية G20 في جمهورية إندونيسيا لمناقشة سبل تدعيم بنية الصحة العالمية، من خلال توسيع مراكز تصنيع اللقاحات والبحث العالمية للوقاية من الأوبئة والتأهب والاستجابة.

وترأس وفد الدولة الدكتور يوسف محمد السركال، مدير عام مؤسسة الإمارات للخدمات الصحية، حيث أكد الوفد خلال مشاركته ضرورة تعزيز تكاتف الدول الأعضاء لتلبية الاحتياجات الضرورية وتطوير القدرات لدعم الأنظمة الصحية العالمية، وتوفير المستلزمات والعلاجات واللقاحات الآمنة والفاعلة وضمان وصولها العادل للجميع.

وأعرب السركال عن دعم وترحيب دولة الإمارات بإنشاء مجموعة العشرين شبكة من الباحثين والمصنعين ذوي الصلة بحالات طوارئ الصحة العامة لتأدية دور محوري في توطيد البنية التحتية الصحية العالمية والتمكين من الاستعداد بشكل أفضل.

وأشار السركال إلى أن دولة الإمارات ملتزمة بتقديم جميع أوجه الدعم لمبادرات مجموعة العمل الصحية، وتأدية أدوار فعالة ومؤثرة بالنظر إلى مكانتها الدولية وقدراتها اللوجستية، وما حققته من ريادة عالمية في حوكمة إدارة الجائحة بفضل كفاءة منظومتها الصحية الوقائية واستباقيتها، حيث شكلت نموذجاً عالمياً يُحتذى به بشهادة الدول والمنظمات العالمية.

طباعة Email