«الشؤون الإسلامية» تحصل على شهادة نظام إدارة السلامة البيولوجية

ت + ت - الحجم الطبيعي

حصلت الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، على شهادة الامتثال لنظام إدارة ضمان السلامة البيولوجية الممنوحة من قبل هيئة الإمارات للتصنيف، وذلك بعد اجتيازها كل عمليات التدقيق على متطلبات هذا النظام بنجاح وتفوق، لتصبح بذلك أول مؤسسة في منطقة الشرق الأوسط والعالم العربي تحصل على هذه الشهادة، وتنضم إلى ثماني عشرة منظمة دولية مبادرة في تعزيز منظومة السلامة البيولوجية.

ويعد هذا الإنجاز نتيجة لجهود الهيئة وحرصها على اتباع أفضل الممارسات والمعايير التي تساهم في تقليل مخاطر انتشار الأوبئة في الأماكن المغلقة، حيث قامت بتوفير المتطلبات التي تضمن سلامة العاملين فيها والمتعاملين معها، وتطبيق الأسس التي تعزز هذا المنحى في جميع مبانيها وفروعها، وكذلك المساجد ومراكز تحفيظ القرآن الكريم والمباني الوقفية على مستوى الدولة، بالإضافة إلى تأهيل كل المساهمين في تحقيق هذا الهدف عبر الدورات المخصصة والتدريبات التي تساهم في رفع الكفاءة والابتكار والتعامل الإيجابي مع المستجدات العصرية.

وأكدت الهيئة أن الدعم والرعاية الذي تحظى به من القيادة الرشيدة ساهم في ارتقاء خدماتها ومواكبتها لمتغيرات العصر، مؤكدة عزمها على تحقيق رؤية القيادة الرشيدة وتلبية طموحات الجمهور.

وتسلم الشهادة الدكتور محمد مطر الكعبي، رئيس الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، من المهندس سعيد سالم المسكري، الرئيس التنفيذي لهيئة الإمارات للتصنيف «تصنيف» بحضور محمد سعيد النيادي، مدير عام الهيئة، وعدد من الموظفين.

طباعة Email