مجلس أمناء «زايد الإنسانية» يستعرض الخطط الاستراتيجية

ت + ت - الحجم الطبيعي

ترأس سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، الاجتماع الأول لمجلس أمناء المؤسسة لعام 2022، الذي عقد في مقرها أمس، حيث أعرب سموه عن تقديره لأعضاء المجلس وإدارة المؤسسة على اهتمامهم ومتابعتهم لأعمال وشؤون المؤسسة لتعزيز أداء دورها الخيري والإنساني.

وفي بداية الاجتماع، رحب سموه بقرار المجلس التنفيذي لعام 2021، بإعادة تشكيل مجلس أمناء المؤسسة برئاسته، وسمو الشيخ عمر بن زايد آل نهيان نائباً لرئيس مجلس الأمناء، وعضوية كل من عبدالله سالم بن نصرة العامري، وأحمد محمد الخييلي، وعيسى عبدالله السويدي.

واطلع الاجتماع على مسيرة الأعمال الخيرية والإنسانية التي قامت بها المؤسسة وما تم تنفيذه من قرارات وتوصيات بشأن برامج ومشاريع المؤسسة، وسائر نشاطاتها ومهامها الإدارية وتقاريرها المالية.

كما درس المجلس الخطط الاستراتيجية والتصورات المستقبلية والمدد الزمنية لتحقيقها، وذلك من أجل تحقيق الأهداف الرئيسة للمؤسسة التي وضع معالمها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في مجال دعم التعليم والصحة والإغاثة والجوائز التشجيعية للبحث العلمي والدراسات، وفي إطار العمل الخيري والإنساني عموماً.

وختم سموه الاجتماع بتوجيه الشكر للحضور آملاً دوام التوفيق والسداد لمسيرة المؤسسة لتكون في صدارة العمل الخيري والإنساني الذي يواكب النهضة التنموية للدولة بقيادة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله.

طباعة Email