«أبوظبي للتقاعد»: توجيهات رئيس الدولة تعزز رفاهية المواطنين

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي
ثمن سَالم النعيمي، العضو المنتَدب لصندوق أبوظبي للتقاعد، القرار الذي اعتمده المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، برفع نسبة الراتب الخاضع للتقاعد للمواطنين العاملين في المدارس الحكومية في إمارة أبوظبي إلى 80 % من الراتب الإجمالي.
 
مؤكداً أنه يسهم بشكل مباشر في زيادة قيمة المعاش التقاعدي للعاملين في المدارس الحكومية في الإمارة، بما يَضمن تَوفير الحياة الكريمة لهم ولأسرهم بعد التقاعد.
 
وأكد النعيمي في تصريح له أن القرار يعكس مدى حرص صاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله، على دعم المواطنين في مختلف القطاعات، لا سيما قطاع التَعليم والذي توليه الدولة رعاية كبيرة نظراً لأهميته وتقديراً لدور المُعلم وكافة العاملين في المَنظومة التَعليمية لإسهاماتهم في بناء الدولة والارتقاء بها.
 
وقال: إن القيادة الرشيدة لا تتوانى عن المبادرات والتَوجيهات التي تَكفل كل سبل الراحة والرفاهية للمواطنين، وتَحرص على رعاية مختلف فئات المجتمع وتحقيق الاستقرار الاجتماعي بما يتماشى مع منظومة الرفاه المجتمعي وجودة الحياة التي تحرص الدولة على إرساء دعائمها وترسيخ مقوماتها لمواطنيها.
 
مبادرات كريمة
 
وأكد خلف عبدالله رحمه الحمادي، المدير العام لشؤون التقاعد لصندوق أبوظبي للتقاعد، أن قرار المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، الذي جاء تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، يأتي استكمالاً لسلسلة المبادرات الكريمة من القيادة الرشيدة لتعزيز جودة الحياة والرفاه الاجتماعي للمواطنين، لافتاً إلى أن هذا القرار سيؤدي إلى زيادة قيمة المعاش التقاعدي للمستفيدين منه، مما يقلل من الفجوة في الدخل الشهري في مرحلة العمل وبعد التقاعد ويعزز من مستوى حياتهم الاجتماعية.
 
دعم
 
وقال الحمادي: إن القيادة الرشيدة لا تدخر جهداً في تحسين حياة المواطنين باستحداث القرارات والمبادرات التي من شأنها دعم المواطنين وتوفير سبل الراحة والحياة الكريمة لهم عند التقاعد وبعد خدمتهم الطويلة للوطن، مشيراً إلى أن مثل هذه القرارات تسهم في دعم وتشجيع الكوادر الإماراتية على الدخول في كافة مجالات العمل في الإمارة، الأمر الذي يعزز مكانة الإمارات محلياً ودوليا. وأكد الحمادي - في ختام تصريحه - أن قيادتنا الرشيدة تضع المواطن نصب أعينها، وتستشعر احتياجاته، وتبذل خالص جهودها للاستجابة لهذه المتطلبات وفقاً لأعلى المعايير العالمية.
 
طباعة Email