14 جائزة عالمية لمنصات «الإمارات للخدمات الصحية» الذكية

يوسف السركال

ت + ت - الحجم الطبيعي

عززت مؤسسة الإمارات للخدمات الصحية من كفاءة خدمات الرعاية الصحية في مستشفياتها من خلال منصاتها الذكية «بيس PaCE» الحاصلة على 16 جائزة منها 14 جائزة عالمية وجائزتان محليتان لاشتمالها على شاشات عرض ذكية لمراقبة الأداء الإكلينيكي في المنشآت الصحية.

ويأتي ذلك ضمن جهود المؤسسة في مجال مواكبة التحولات الرقمية ومساعيها لتعزيز الخدمات الصحية والممكنات فائقة الذكاء.

وفازت دولة الإمارات ممثلة بمؤسسة الإمارات للخدمات الصحية بجائزتين هما «أفضل لوحة إلكترونية لنظام ذكاء الأعمال اللامحدود لعام 2022» عن مشروع «بيس»، و«أفضل لوحة إلكترونية ذات قيمة» عن مشروع التنبؤ بحالات «كوفيد 19».

وذلك خلال فعاليات «الندوة العالمية لذكاء الأعمال» والذي تنظمه شركة «إنفوسول» الرائدة في مجال تزويد برمجيات لوحات التحكم في كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية متفوقة بذلك على أكثر من 100 مشروع مشارك من كافة أنحاء العالم.

ريادة

وأكد الدكتور يوسف محمد السركال مدير عام مؤسسة الإمارات للخدمات الصحية أن المنظومة الصحية في الإمارات رائدة على مستوى المنطقة والعالم في مشاريع ومبادرات الرعاية الصحية المبتكرة، نظراً لارتكاز استراتيجية الإمارات على استشراف المستقبل والإعداد الاستباقي لمواجهة الأزمات الطارئة ما أسهم في تميز وريادة قطاع الرعاية الصحية في إدارة أزمة «كوفيد 19» إبان أوج تصاعده.

وأوضح: أن المكتسبات التي حققها قطاع الرعاية الصحية في الدولة جاءت ثمرة لهذه السياسات الاستشرافية التي شملت جميع القطاعات والتي وجهت بضرورة توظيف الذكاء الاصطناعي وتشجيع الابتكار والريادة وتأسيس مراكز بحثية للعلوم الطبية تعمل بالحلول التكنولوجية.

ابتكار

وأشار الدكتور عصام حوير الزرعوني المدير التنفيذي لقطاع الخدمات الطبية إلى أن برنامج «بيس» الذكي يعد أحد أهم النماذج المبتكرة في الممارسات الصحية الوقائية التي أثبتت كفاءتها في ظل التطورات التي شهدها العالم، حيث أسهمت منصة إدارة الأسرة في مراقبة نسبة إشغال الأسرة في الأقسام الداخلية وأقسام العناية المركزة لحظياً في مركز عمليات الطوارئ في المؤسسة.

بالإضافة إلى منصة إدارة أقسام الطوارئ التي تعمل كمنصات بث حية لمؤشرات الأداء على إصدار بيانات تفصيلية تظهر على لوحات عرض خاصة وتخضع لهدف توفير نتائج تنبؤية تسهم في مساعدة المستشفيات على استخدام الموارد في أقسام الطوارئ ما أدى إلى تقليل وقت انتظار المريض ووقت تقييم الطبيب والممرضة.

وكذلك تحسين طرق التواصل لاسيما في ساعات الذروة مع المحافظة على الإنتاجية والسلامة والجودة وإدارة أوقات الانتظار.

تطوير

وذكرت الدكتورة نور المهيري مديرة لجنة الأداء والتميز الإكلينيكي «بيس PaCE» أن البرنامج يشهد أعمالاً تطويرية مستمرة، حيث تم تحديث وتضمين عدة منصات ذكية تفاعلية.

طباعة Email