«التنمية الأسرية» تختتم فعاليات الملتقى الأسري الحواري السنوي 2022

خلال الفعاليات | من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

اختتمت مؤسسة التنمية الأسرية الملتقى الأسري الحواري السنوي 2022، تحت شعار «معكم نصنع أسرة واعية ومجتمعاً متماسكاً»، والذي أقيمت فعالياته في مقر مركز جبل حفيت المجتمعي بمدينة العين.

شهدت فعاليات الملتقى خلال اليوم الأول حضور عدد كبير من النساء والفتيات، واليوم الثاني العديد من كبار المواطنين والرجال والشباب الذين تفاعلوا بشكلٍ إيجابي، حيث تم تبادل الآراء ووجهات والنظر والسماع لمتطلباتهم التي وضعتها مؤسسة التنمية الأسرية في عين الاعتبار، نظراً لما يمثله الملتقى من خطوة متقدمة في توفير الدعم اللازم لكافة أفراد الأسرة والمجتمع، الأمر الذي يعكس حرص القيادة الرشيدة وتوجيهات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات» الذي عدت بناء الإنسان من دون تمييز هو الثروة الحقيقية للدولة.

وسلطت مؤسسة التنمية الأسرية خلال الملتقى الضوء على القضايا الاجتماعية الشائكة التي تهم الأسرة والمجتمع، وفهم الثقافة والبنية الاجتماعية لتوجيه عمل مركز جبل حفيت المجتمعي بشكلٍ أفضل، وتحديد مستوى الوعي المجتمعي تجاه القضايا الاجتماعية ذات الأولوية، حيث جاء إشراك المجتمع في تحليل أسباب القضايا الاجتماعية التي تؤثر على الأسرة والمجتمع والأساليب الأكثر فعالية لمعالجتها في المقام الأول، وذلك بهدف الاستثمار الأمثل في بناء الأسرة وتلبية احتياجاتها وتقوية أواصرها وجعلها متماسكة متسامحة في مجتمعٍ آمنٍ يسوده الود والوئام.

طباعة Email