عبدالرحمن العويس: العمل البرلماني في الإمارات علاقة تشاركية لخدمة الوطن والمواطن

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد معالي عبدالرحمن بن محمد العويس وزير الصحة ووقاية المجتمع وزير الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي، أن العمل البرلماني في دولة الإمارات، والقائم على العمل المشترك وتكامل الأدوار بين الحكومة والمجلس الوطني الاتحادي، يعزز مكانته كإحدى أفضل التجارب البرلمانية على المستويين الإقليمي والدولي، والتي تسعى إلى تحقيق مصلحة الوطن وتلبية طموحات المواطنين.

وقال معاليه - في تصريح بمناسبة انتهاء دور الانعقاد العادي (3) من الفصل التشريعي (17) للمجلس الوطني الاتحادي - إن العمل البرلماني في ظل الرؤية الاستشرافية والنظرة الثاقبة لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وإخوانهما أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات، سيشهد مزيداً من التطور والازدهار في ظل مسيرة الإنجازات التي تحققها دولة الإمارات في جميع المجالات والقطاعات.

وأكد معاليه أن الشورى نهج متأصل في مجتمع دولة الإمارات ويقوم على علاقة تفاعلية مباشرة بين القيادة وشعب الاتحاد، والذي أرسى معالمه الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وسار على نهجه المغفور له الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رحمه الله، حتى ترسخت، عبر هذا النهج على مدار الخمسين عاماً الماضية، أسس متينة لمسيرة عمل برلماني يجسد صوت المواطن ويلبي احتياجاته ويحقق طموحاته. 

وأثنى معاليه على الدور الكبير الذي يقوم به معالي صقر غباش رئيس المجلس الوطني الاتحادي، كما تقدم بالشكر إلى أعضاء الحكومة الاتحادية لحرصهم على حضور جلسات المجلس والتعاون المثمر معه في ممارسة اختصاصاته الدستورية على أكمل وجه، موجهاً كذلك الشكر إلى أصحاب السعادة أعضاء المجلس الوطني الاتحادي وفريق عمل الأمانة العامة للمجلس، وأيضاً إلى فريق عمل وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي على الجهود التي يبذلونها للارتقاء بعمليات التنسيق بين الحكومة والمجلس الوطني الاتحادي لتعزيز مسيرة العمل البرلماني في الدولة.

تجدر الإشارة إلى أن دور الانعقاد العادي الثالث من الفصل التشريعي السابع عشر قد شهد عقد (16) جلسة، وحقق تمثيل الحكومة في جلسات المجلس الوطني الاتحادي نسب حضور عالية من السادة معالي الوزراء، كما ناقش المجلس خلال دور الانعقاد الثالث (10) مشروعات قوانين اتحادية، كما تم خلال هذا الدور مناقشة (8) موضوعات عامة. 

وأبدى أعضاء الحكومة الاتحادية خلال هذا الدور اهتماماً بالغاً بالإجابة عن الأسئلة التي وجهها إليهم أعضاء المجلس الوطني الاتحادي، والتي بلغ عددها (34) سؤالاً.

طباعة Email