تعاون بين «هيئة الطرق» و«جمعية المخترعين» لدعم المبادرات الابتكارية

ت + ت - الحجم الطبيعي

وقّعت هيئة الطرق والمواصلات بدبي مذكرة تفاهم مع جمعية المخترعين الإماراتية، وذلك انطلاقاً من حرص الطرفين على دعم وتعزيز أواصر التعاون الاستراتيجي بينهما، وسعياً نحو تكامل الجهود.

وتبادل الخبرات في مجال عملهما المشترك، بما يلبي احتياجات الطرفين، ويخدم المجتمع في كل ما يخص الابتكار وبرامج البحث والتطوير، ومثّل الهيئة في التوقيع على المذكرة، ناصر حمد بوشهاب المدير التنفيذي لقطاع الاستراتيجية والحوكمة المؤسسية، ومثّل جمعية المخترعين الإماراتية، أحمد عبد الله مجان رئيس مجلس الإدارة.

وذكر ناصر بوشهاب المدير التنفيذي لقطاع الاستراتيجية والحوكمة المؤسسية، أن هيئة الطرق والمواصلات، تسعى من خلال مذكرة التفاهم، إلى دعم أفكار ومبادرات جمعية المخترعين الإماراتية، من خلال تبني أنظمة محفزة وداعمة للابتكار، وتشجيع الموظفين على التسجيل كأعضاء في جمعية المخترعين الإماراتية.

بالإضافة لتوفير التوجيه وكافة التسهيلات والخدمات والمشورة اللازمة للمواهب الإماراتية المواطنة والمخترعين لدى الجمعية، لتطوير حلول جديدة لمختلف تحديات مجالات الابتكار والاختراع. ويمثل توقيع المذكرة، أهمية كبيرة للطرفين، نظراً لمساهمتها في تعزيز مهارات الموظفين، وسبل اكتشافها وتطويرها، والتعاون مع الجهات المختصة، من أجل تحقيق الريادة في الابتكار والبحث والتطوير واستشراف المستقبل.

أهداف

كما نوه بوشهاب، بأن الهيئة لديها غايات وأهداف استراتيجية، تركز على استقطاب وتطوير والمحافظة على المواهب، ومواءمتها مع المهارات المطلوبة، مؤكداً أن الهيئة حريصة على تطبيق القيم المؤسسية المرتبطة بالريادة والتنافسية والإبداع والابتكار.

وأفاد أحمد عبد الله مجان رئيس مجلس الإدارة في جمعية المخترعين الإماراتية، بأن الجمعية ستسهم في الدعم الفني للأفكار الابتكارية لموظفي الهيئة، ضمن مجال الاختصاص، وتحقيق التبادل المعرفي والبحثي لأصحاب الخبرة في مجال الاختراعات المختلفة، من خلال المشاركة في الفعاليات والورش والبحوث العملية.

طباعة Email