15 شركة بريطانية تشارك في معرض أبوظبي الدولي للصيد والفروسية

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلن معرض أبوظبي الدولي للصيد والفروسية، ومعرض «The Game Fair»، في المملكة المتحدة، عن تعزيز التعاون وتبادل الخبرات وتطوير الاتفاقية لتشمل كلّاً من «وارويكشاير» في وسط إنجلترا وإسكتلندا وويلز.

شراكة

وفي إطار هذه الشراكة الواسعة سيُشارك في الدورة القادمة من المعرض 15 شركة بريطانية ودولية مرموقة، كما سيتولى منظمو «The Game Fair» الترويج والتسويق لمعرض أبوظبي في كافة المُعارض التي يُقيمونها في بريطانيا وأوروبا. وأكدت مؤسسة «The Game Fair» أهمية الشراكة مع معرض أبوظبي الدولي للصيد والفروسية مع جميع معارضها الثلاثة التي سوف تُنظّمها العام الجاري وتواجد نادي صقّاري الإمارات فيها للمرّة الأولى.

واعتبرت المؤسسة البريطانية في بيان لها أنّ معرض أبوظبي للصيد يُشارك الثقافة والتراث والرياضة الأصيلة للشعب الإماراتي مع أكثر من 100 ألف زائر سنوياً بما في ذلك الصقارون وعُشّاق الصيد والفروسية والتجار والمُشترون الرئيسيون وكبار الشخصيات من جميع أنحاء العالم.

ووفقاً لاتفاقية الشراكة وتبادل الخبرات بين الجانبين سيتمكّن زوار جميع المعارض البريطانية الثلاثة هذا الصيف من زيارة منصّة معرض أبوظبي للصيد ونادي صقّاري الإمارات لمعرفة المزيد عن تراث الصقارة والفروسية ورحلات الصيد والسفاري في دولة الإمارات.

علامات تجارية

كما سيقوم معرض أبوظبي للصيد باستقطاب العديد من العلامات التجارية الإماراتية الرائدة إلى معارض الألعاب البريطاني، مما يمنح الزوار الأوروبيين فرصة فريدة لمعرفة المزيد عن التراث الثقافي الإماراتي الأصيل.

وفي إطار دعم معرض أبوظبي للصيد لجهود تعزيز الصقارة على المستوى العالمي سيُساهم في تفعيل الأنشطة في ساحة العروض في The Game Fair وخاصة فعاليات الصيد بالصقور.

تعاون

وقال جيمس جاور، مدير المهرجان البريطاني: نحن فخورون بتعزيز هذه الفرصة الهامة للتعاون وتطوير اتفاقية الشراكة لتشمل معارضنا الثلاثة في كل من إنجلترا وإسكتلندا وويلز، ونوه بأهمية المشاركة في معرض أبوظبي الدولي للصيد والفروسية الذي وصفه بأنّه أضخم حدث من نوعه في الشرق الأوسط وأفريقيا مع مزيج ساحر من العروض الممتعة والعارضين المثيرين للاهتمام.

طباعة Email