2520 حاضراً لفعاليات برنامج «صيف الابتكار» بشرطة دبي

ت + ت - الحجم الطبيعي

اختتمت فعاليات برنامج «صيف الابتكار» بشرطة دبي الذي عقد لمدة أسبوع في مختبر الابتكار بمقر القيادة العامة بحضور اللواء أحمد محمد رفيع مساعد القائد العام لشؤون الإدارة في شرطة دبي.

وشهد البرنامج - الذي نظمه مجلس الابتكار في شرطة دبي والإدارة العامة للشؤون الإدارية - مشاركة 12 خبيراً ومتخصصاً في مجال الابتكار والذكاء الاصطناعي واستشراف المستقبل قدموا محاضراتهم لـ 2520 مشاركاً بينهم 720 حضورياً من موظفي شرطة دبي و1800 طالب وطالبة جامعية عبر منصة لايف تبس«أونلاين».

وعمل البرنامج على تزويد موظفي شرطة دبي والمشاركين من طلبة الجامعات بأحدث المعلومات في مجال الابتكار والذكاء الاصطناعي واستشراف المستقبل من خلال 12 محاضرة تخصصية قدمها خبراء ومتخصصون من مختلف الجهات منها معهد روتشستر للتكنولوجيا وجامعة برمنجهام والجامعة الكندية في دبي والمؤسسة الدولية للحواسيب «آي بي إم» وشركة أكسنتشر وبالتعاون مع موان لتنظيم الفعاليات.

وأكد العقيد منصور القرقاوي مدير الإدارة العامة للشؤون الإدارية في شرطة دبي أن البرنامج في نسخته الأولى شهد إقبالاً كبيراً من قبل الموظفين في شرطة دبي والطلبة من مختلف جامعات الدولة لما يحتويه من عناوين ومواضيع هامة في مجال الابتكار والذكاء الاصطناعي واستشراف المستقبل وهو ما تحرص عليه القيادة العامة لشرطة دبي عند إطلاقها للبرامج التخصصية التي تعزز من ثقافة الابتكار وأهميته في منظومة العمل.

من جانبه قال المقدم دكتور إبراهيم بن سباع المري رئيس مجلس الابتكار في شرطة دبي إن البرنامج عزز معلومات المشاركين في تخصصات ومواضيع عصرية هامة منها «الميتافيرس من وجهة نظر خبير» و«هل التصنيعيات المضافة نعمة أو نقمة» و«تطوير البرمجيات والتحول الرقمي عن طريق ديف أوبس» والبلوك تشين و«الطباعة ثلاثية الأبعاد الورقة الرابحة في مجال الصناعة».

ولفت المقدم بن سباع المري إلى أن المشاركين في البرنامج تعرفوا على مواضيع متعلقة بالتقنيات الحديثة في مواجهة الاحتيال الإلكتروني بالإضافة إلى مقارنة تعريفية بين علم البيانات والذكاء الاصطناعي وبين التعلم المتعمق والتعلم الآلي وتوظيف الذكاء الاصطناعي في الكشف عن خطابات الكراهية المكتوبة في اللغات المختلطة وإنترنت الأشياء واستدامة الابتكار وكيف يمكن استخدام الابتكار لرسم مسار المستقبل.

 وفي ختام البرنامج كرم اللواء أحمد محمد رفيع المتعاونين من الإدارة العامة للتدريب وأكاديمية شرطة دبي ومجلس طلبة الكليات والجامعات بشرطة دبي و«سايت لنظام التكنولوجيا المتكاملة» و«إس كوفي» و«بوب سيتي» وقوارب الأحلام لتسيير الرحلات البحرية والسياحية.

طباعة Email