490 مليون درهم تسويات ودية العام الماضي في مركز شرطة المرقبات

خليل المنصوري خلال تفقد مركز شرطة المرقبات | من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

حقق مركز شرطة المرقبات نسبة 100% في التغطية الأمنية في منطقة الاختصاص العام الماضي، وبلغت نسبة وجود الضابط المناوب في مواقع البلاغات 100% وبلغ متوسط زمن الاستجابة للحالات الطارئة دقيقة و47 ثانية، في حين كان المستهدف دقيقتين، وبلغ متوسط زمن الاستجابة للحالات غير الطارئة 6 دقائق و68 ثانية، في حين كان المستهدف 30 دقيقة، كما بلغ معدل وفيات حوادث السير حالة وفاة لكل 100 ألف من السكان. وإلى ذلك تفقد اللواء خبير خليل إبراهيم المنصوري، مساعد القائد العام لشؤون البحث الجنائي في شرطة دبي، مركز شرطة المرقبات، ضمن برنامج التفتيش السنوي للإدارات العامة ومراكز الشرطة، بحضور اللواء علي غانم، مدير المركز، والعميد خالد بن سليمان، مدير إدارة التفتيش والرقابة، والعقيد عيسى أحمد سالم، نائب مدير مركز شرطة المرقبات، والعقيد الدكتور تميم محمد محسن الحاج، مدير إدارة البيئة والصحة والسلامة العامة في الإدارة العامة للدعم اللوجستي، وعدد من الضباط.

البرامج الأمنية

واطلع اللواء المنصوري على البرامج الأمنية التي يطبقها مركز شرطة المرقبات في مناطق الاختصاص، مشيداً بجهود قسم التسجيل الجنائي في المركز وتحقيقه نسبة 98.86% في البلاغات المعلومة من إجمالي البلاغات العام الماضي، بالإضافة إلى جهود شعبة الشيكات في المركز التي قامت بتسوية ودية لبلاغات شيكات قيمتها حوالي 490 مليوناً خلال العام الماضي.

وثمن اللواء المنصوري جهود قسم السجلات المرورية وحرصهم على سلامة مستخدمي الطريق وحفظ الأرواح من خلال الانتشار الجيد للدوريات في منطقة الاختصاص. واطلع على تسجيل المركز لـ 176 بلاغاً مرورياً في عام 2021، مقابل 177 بلاغاً مرورياً في 2020، وأسفرت الحملة المرورية التي نفذها المركز في منطقة الاختصاص بالتعاون والتنسيق مع الإدارة العامة للمرور وقسم تعقب السيارات في الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية خلال العام الماضي، عن ضبط 1564 سيارة ودراجة نارية وكهربائية وهوائية مخالفة لقوانين السير والمرور.

طباعة Email