مجلس القيادة الرئاسي اليمني ينعى الشيخ خليفة بن زايد

ت + ت - الحجم الطبيعي

 نعى مجلس القيادة الرئاسي في اليمن، ببالغ الحزن وعظيم الأسى المغفور له صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "طيب الله ثراه" الذي وافته المنية اليوم الجمعة، بعد رحلة طويلة من العطاء قدم خلالها الكثير للإمارات ولأمته.

وقال فخامة الرئيس الدكتور، رشاد العليمي، رئيس المجلس، في بيان النعي، إن الأمة العربية والإسلامية فقدت برحيل المغفور له الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان قائداً حكيماً وفياً لشعبه وأمته نذر حياته لخدمتهما وساهم في تحقيق السلام العالمي وتلبية نداء المنكوبين في مشارق الأرض ومغاربها من خلال تقدم المساعدات الإنسانية والإغاثية التي غطت معظم بلدان العالم.

ونوه العليمي بموقف الفقيد ودعمه للشرعية اليمنية من خلال مشاركة بلاده في تحالف دعم الشرعية وإسهاماته الإنسانية في تقديم المساعدات الإغاثية وتنفيذ المشاريع التنموية والخدمية عبر مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية.

وأكد بيان النعي، أن هذه المواقف الأخوية النبيلة ستظل حاضرة في ذاكرة ووجدان أبناء اليمن، وأنها مجسدة لعمق العلاقات الأخوية بين البلدين والشعبين الشقيقين والضاربة جذورها في أعماق التاريخ.

وجاء في البيان : وفي هذا المصاب الآليم يتقدم مجلس القيادة الرئاسي باسمه وباسم حكومة وشعب اليمن بخالص العزاء وصادق المواساة إلى دولة الإمارات، قيادة وشعبا، سائلًا المولى -عز وجل- أن يتغمد المغفور له الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان برحمته الواسعة، وأن يسكنه فسيح جناته.

وأعلن رئيس مجلس القيادة الرئاسي الحداد على روح الفقيد الراحل المغفور له صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "طيب الله ثراه" وتنكيس الأعلام لمدة ثلاثة أيام.

طباعة Email