دبي تستضيف المؤتمر الـ 18 للعناية الحرجة بعد غدٍ

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

تحت رعاية جائزة حمدان للعلوم الطبية تستضيف دبي بعد غدٍ الجمعة مؤتمر الإمارات الـ 18 للعناية الحرجة ومؤتمر الاتحاد العالمي لممرضي العناية الحرجة الـ 17 في مركز المؤتمرات «دبي فيستيفال سيتي» وبمشاركة 1500 من الكوادر الطبية والتمريضية المتخصصة إضافة لمشاركة 48 متخصصاً افتراضياً من 31 دولة. وسيناقش المؤتمر أحدث التقنيات المستخدمة في التنفس الاصطناعي التي تم استخلاصها من «كوفيد 19» وعلاقتها بطب العناية المركزة والحرجة.

وقال الدكتور حسين ناصر آل رحمة استشاري ورئيس جمعيات طب الرعاية الحرجة في الوطن العربي رئيس المؤتمر: إن الحدث يهدف إلى جمع نخبة الأطباء والمتخصصين والباحثين ذوي الخبرة في مجال طب العناية المركزة والحرجة في منطقة الشرق الأوسط والعالم لتبادل الخبرات ومناقشة أحدث التقنيات المتطورة ومواكبة الابتكارات والأبحاث المعمول بها عالمياً.

فعاليات

ولفت إلى أن فعاليات المؤتمر تتضمن 239 ورقة عمل علمية وبحثية منها 183 حضورياً و48 افتراضياً لاستخلاص الدروس المتميزة من جائحة «كوفيد 19» وعلاقتها بطب العناية المركزة والحرجة وطرح طرق العلاج والأدوية الطبية الجديدة ودعم قطاع العلوم والبحوث العلمية والإبداع والابتكار بالإضافة إلى تنظيم عدد من ورش العمل التطبيقية من مختلف البلدان.

ومن جانبه قال عبد الله بن سوقات المدير التنفيذي لجائزة حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم الطبية: إن الجائزة تسير على نهج المغفور له الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، طيّب الله ثراه، في دعم التعليم الطبي المستمر والمؤتمرات الطبية الجادة خصوصاً تلك التي تعود بالفائدة على أطباء الدولة بشكل خاص وأطباء المنطقة العربية بشكل عام.

نقاش

وأكد أهمية المؤتمر خصوصاً وأن الأوراق العلمية التي سيناقشها تعد خلاصة الخبرات والأبحاث التي توصل لها أطباء العناية الحرجة لمشاركتها مع الحضور وتبادل الخبرات وأفضل الممارسات والبروتوكولات العلاجية التي توصلوا لها منذ تفشي الجائحة.

وشدد بن سوقات على أن الجائزة ستواصل العمل على تحقيق الأهداف والتطلعات التي وضعها المغفور له الشيخ حمدان بن راشد منذ إطلاقها عام 1999 وستستمر في دعم المؤتمرات الطبية وعملية التعليم الطبي التي تعتبر أساسية لإكساب الأطباء والمتخصصين الخبرات العلمية والعملية وتطوير وتعزيز مستوياتهم وخبراتهم لخدمة المرضى.

حضور

ويحظى المؤتمر بمشاركة 36 شركة عالمية متخصصة بأجهزة العناية الحرجة وأجهزة التنفس الاصطناعي، كما سيحظى المشاركون في المؤتمر بـ 20 ساعة طبية معتمدة من قبل الجهات الصحية المحلية.

طباعة Email