«دبي الخيرية» تكافح العمى في تنزانيا

ت + ت - الحجم الطبيعي

تحيي جمعية دبي الخيرية يوم زايد للعمل الإنساني، بتنفيذ مشروعين إنسانيين في كل من تنزانيا والنيجر، بتكلفة إجمالية تصل إلى نحو 490 ألف درهم، تخليداً لذكرى وعطاء المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، ولأعماله الخيرية ومبادراته الإنسانية التي وصل نفعها إلى الكثير من دول العالم المحتاجة.وأكد خالد العلماء، أمين السر العام للجمعية، حرص «دبي الخيرية» على إحياء هذا اليوم، من خلال تبني وتنفيذ العديد من المشاريع والمبادرات التي تحمل اسم المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في الكثير من بلدان العالم، لإبراز دوره، في دعم الأعمال الإنسانية والخيرية والتنموية والإغاثية.

وقال العلماء إن دبي الخيرية خصصت 367 ألفاً و500 درهم لإقامة مخيم لمكافحة العمى في تنزانيا بالتعاون مع مؤسسة نور دبي، لإجراء 500 عملية إزالة المياه البيضاء من عيون المرضى هناك، وإجراء فحص لعيون 3 آلاف شخص، وتوفير نظارات طبية وأدوية للمحتاجين منهم.

وشدد العلماء على أهمية تنفيذ مثل هذه المشاريع التي تحارب العمى، وتمنح الأمل من جديد لشريحة كبيرة من المرضى في البلدان الفقيرة، موضحاً أن المشروع الخيري الذي ستنفذه الجمعية في يوم زايد للعمل الإنساني هو حفر «بئر زايد» في النيجر، بتكلفة 122 ألفاً و 500 درهم.

وأشار إلى أن المشروع يشمل حفر بئر ارتوازية بعمق 70 - 100 متر، وتوفير مضخة تعمل بالطاقة الشمسية، وبناء خزان ماء سعة 10 آلاف لتر، لافتاً إلى أن العمر الافتراضي للبئر هو 20 سنة، وأن عدد المستفيدين من هذا المشروع يصل إلى 4500 شخص في منطقة حفر البئر.

طباعة Email