البحريني عبدالله حسن.. بين الدراسة الجامعية وارتياد حلقات العلم

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي
بدأ عبدالله عيسى عبدالله حسن من مملكة البحرين 20 عاماً، حفظ القرآن الكريم وهو في الرابعة من عمره بتشجيع ورعاية من والديه، ثم توقف عن الحفظ لأسباب خاصة، وسرعان ما انتفض وصمم على حفظ القرآن الكريم كاملاً من خلال تواصله مع المشايخ ومعلمي القرآن وارتياد أماكن الحفظ إلى أن من الله عليه بحفظه كاملاً في الثالثة عشرة من عمره، موزعاً وقته ما بين الدراسة الجامعية وارتياد حلقات العلم، فكانت المشاركة في جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم حلماً له – خصوصاً – وأنها أضحت من أشهر المسابقات العالمية في مجال القرآن الكريم والتي يحلم كل حافظ قرآن بالمشاركة فيها لما لها من صيت عالمي.
 
مشاركة
 
ويقول المتسابق عبدالله: إنه يدرس تخصص صيرفة إسلامية بجامعة البحرين السنة الثانية، وكان يمني النفس بالمشاركة في مسابقة دبي الدولية للقرآن الكريم ويظفر بالمركز الأول حتى يمثل دولته خير تمثيل في تلك الجائزة التي أضحت حلماً يقصده كافة حافظي القرآن الكريم ممثلين لبلدانهم وممنين النفس بالظفر بالمركز الأول، فتم ترشيحه من قبل وزارة الشئون الإسلامية بمملكة البحرين بعد أن خاض عدداً من الاختبارات والامتحانات من قبل مختصين في القرآن وعلومه وسط منافسة قوية من عدد كبير من الحافظين.
 
طباعة Email