«سي إن إن»: تفاصيل مبهرة لـ«متحف المستقبل» الأيقوني بدبي

متحف المستقبل أيقونة عالمية تبهر الزائرين | أرشيفية

ت + ت - الحجم الطبيعي

نشرت شبكة «سي إن إن» الإخبارية، تقريراً تم تداوله بشكل كبير على منصات التواصل الاجتماعي، وتمحور حول أعجوبة دبي للعالم «متحف المستقبل»، حيث يلقي التقرير نظرة سريعة وفاحصة داخل الصرح المعماري الجديد في الإمارة، مقتبسة مقطع فيديو صوره كل من المصور الإماراتي أحمد البدواوي، والفوتوغرافي اللبناني جوني عزير.

تفاصيل

وقرر المصوران، ومن خلال تقنية FPV، التي تعرف بـ «سباق الطائرات بدون طيار»، تسليط الضوء على شكل المتحف، من الخارج والداخل، وأخذا المهمة على عاتقهما منذ الساعة الـ 5 صباحاً مع شروق الشمس، وبقي كلاهما حتى غروب الشمس، أي حتى إضاءة المتحف قبل افتتاحه رسمياً.

وفي السياق، أشارت الشبكة الإخبارية لعدد من التفاصيل المبهرة للمتحف الأيقوني بدبي، وذلك نقلاً عن مؤسسة دبي للمستقبل، عبر موقعها الإلكتروني الرسمي، في كونه يجمع عناصر العرض، والمسرح التفاعلي، والعروض الجذابة، ما يدعو الزائر للنظر إلى ما بعد الحاضر من سيناريوهات ممكنة.

كما يتضمن المتحف 3 طوابق من المعارض التفاعلية، التي تركز على المستقبل المحتمل لتنمية موارد الفضاء الخارجي، والنظم الإيكولوجية والهندسة الحيوية، والصحة والعافية. وسيستعرض طابق آخر، تقنيات المستقبل القريب، التي ستغير عالمنا، من خلال مواجهة التحديات في مجالات متنوعة، مثل الصحة، والمياه، والغذاء، والنقل، والطاقة.

تحديات

وسيخصص الطابق الأخير للأطفال، حيث يكتشفون التحديات، ويعالجونها بطريقتهم الفريدة، ليصبحوا «أبطال المستقبل». ويذكر أن مقطع الفيديو الأخير واللافت، حظي بمشاركة أكثر من 10 آلاف شخص على مواقع التواصل، إضافة إلى تحميله على عدة منصات، حتى انتشر على نطاق واسع.

طباعة Email