30 متأهلاً لمسابقة القرآن الكريم في «تنمية عجمان»

ت + ت - الحجم الطبيعي

بلغ عدد المتأهلين في مسابقة القرآن الكريم، التي تنظمها جمعية التنمية الاجتماعية والثقافية في عجمان 30 متسابقاً في نسخة المسابقة الرابعة، حيث تطلقها الجمعية في نوفمبر من كل عام، وقد بلغ عدد المشاركين 173 متسابقاً من جميع فئات المجتمع، تمت اختباراتهم عن بعد من قبل لجنة التحكيم. 

حرص 

وأكدت منى صقر المطروشي المدير العام لجمعية عجمان للتنمية الاجتماعية والثقافية حرص الجمعية على القيام بدورها المجتمعي، وترجمة توجيهات القيادة الرشيدة نحو نشر المعرفة والثقافة، من خلال المبادرات والمحاضرات، التي من شأنها توعية أفراد المجتمع، والتي تقدمها نخبة مختارة من المؤثرين في مجالاتهم التوعوية، فضلاً عن المسابقات الدينية والثقافية المستمرة على مدار العام. 

وذكرت أن الجائزة تأتي ضمن الأجندة الاستراتيجية الخاصة بالفعاليات والمبادرات الاجتماعية والثقافية، التي تتبناها الجمعية، بهدف نشر المعرفة وحفظ كتاب الله واستثمار الوقت في كل ما هو مفيد، مشيرة إلى أن الجائزة لاقت استحساناً كبيراً من المجتمع، وذلك لما للقرآن من منزلة عظيمة في نفوس المسلمين، وحرصهم على حفظ كتاب الله وتدبره والتمكن من التلاوة السليمة على أيدي المتخصصين من القراء وأصحاب العلم، فضلاً عن أن المشاركة تغرس في الأبناء معاني المنافسة الإيجابية لمعرفة كتاب الله وتفسيره، وما جاء بالسنة المحمدية من تعاليم وأدبيات أخلاقية تنقي النفوس، وتطمئن بها القلوب. 

تشجيع 

كما أشارت إلى أن الجمعية تسعى إلى تشجيع المواطنين والمقيمين على التنافس في حفظ كتاب الله، عز وجل، وتكريم المتميزين منهم، كما تستهدف جميع فئات المجتمع من 8 سنوات إلى 25 سنة للذكور والإناث وأصحاب الهمم، وبمشاركة مراكز تحفيظ القرآن والمدارس، مشيرة إلى أن جميع المشاركين في المسابقة يعتبرون فائزين بحفظ كتاب الله وتلاوته، وسوف يحدد موعد الحفل الختامي لتسليم الجوائز للفائزين، خلال شهر رمضان الفضيل. 

وثمنت جهد لجنة التحكيم برئاسة الشيخ محمد بن محمد علي سران، وعضوية الشيخ سلمان النجار، والأستاذة رقية شيخ موسى، والأستاذة أمينة رازق شاه، وكل من أسهم في إنجاح الجائزة.

طباعة Email