30 ألف وجبة إفطار صائم لـ«الشارقة الخيرية» فـي أول أيام رمضان

ت + ت - الحجم الطبيعي

باشرت جمعية الشارقة الخيرية تنفيذ مشروع إفطار صائم داخل الدولة، بتوزيع نحو 30 ألف وجبة إفطار، بدعم المتبرعين أصحاب الأيادي البيضاء، استهدفت العمال وذوي الدخل المحدود في مساكنهم ومواقع عملهم.

وتمت عملية التوزيع من خلال 136 موقعاً ونقطة في كافة المناطق ذات الكثافة السكانية والمتاخمة لمناطق العمالة مع مراعاة اتباع الإجراءات الاحترازية، وذلك تأكيداً على قيم العطاء ومبادئ التكافل الاجتماعي في دولة الإمارات.

مشاريع

وأكد عبد الله سلطان بن خادم، المدير التنفيذي للجمعية، أن مشروع إفطار صائم يعد واحداً من المشاريع الرئيسة المشمولة في مشاريع الحملة وهو من الأعمال المحببة لدى المتبرعين، وقد بدأت الجمعية منذ اليوم الأول بتوزيع وجبات الإفطار في 136 نقطة من خلال التنسيق مع المطابخ التي تم التعاقد معها، والتأكيد على مراعاة كافة الإجراءات الاحترازية من حيث توفير وسائل حفظ الوجبات خلال عملية النقل من المطابخ إلى مواقع التوزيع، وكذلك توفير الكمامات والقفازات لفرق التوزيع، والوقوف على مسافات آمنة خلال استلام وتسليم الوجبات، إلى جانب المواقع التي تشهد كثافة سكانية بالأسر المتعففة وذوي الدخل المحدود، موضحاً أن نقاط توزيع الوجبات متوفرة في 42 موقعاً في مدينة الشارقة، و33 بالمنطقة الوسطى، و61 بالمنطقة الشرقية.

طباعة Email