حاكم الشارقة يدشّن مشروع مزرعة القمح في مليحة ومرعى النزهة في المدام

ت + ت - الحجم الطبيعي

دشن صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، مشروع مزرعة القمح في في منطقة مليحة ومرعى النزهة بمنطقة المدام.

وخلال تدشين مشروع مزرعة القمح، أكد سموه أهمية الاستفادة من كافة الإمكانات الطبيعية المتوفرة بالمناطق المختلفة لإمارة الشارقة، وتحويلها إلى أماكن إنتاج زراعي وحيواني كمشروعات مستدامة، توفر فرص العمل ودعم المنتجين والغذاء الصحي السليم، مشيراً إلى أن هناك العديد من المشروعات الخاصة بالزراعة وتربية الماشية والمراعي والدواجن، يتم تدشينها لتعزيز ارتباط الناس بأرضهم واعتمادهم على الإنتاج المحلي بمختلف أنواعه، وتفادي حصول أي نقص.

وأوضح سموه: أن أراضي إمارة الشارقة صالحة للزراعة منذ قديم الزمان، مشيراً إلى التجارب الناجحة لزراعة القمح في منطقة مليحة، والتي أثبتت أنها تجارب واعدة سيتم دعمها وتطويرها والعناية بها كمزارع نموذجية.

وقال سموه للحضور والمزارعين من أهل المنطقة معرباً عن سعادته ومشجعاً إياهم على الزراعة: بكم نبدأ، ونحول هذه الأرض الخالية إلى مزارع قمح. هذا اليوم هو يوم خالد سيذكره التاريخ، لأننا بدأنا فيه هذا الطريق.

وكشف صاحب السمو حاكم الشارقة عن العديد من الحزم التحفيزية والمميزات الخاصة لأصحاب المزارع في الكهرباء والمياه ومواد البناء والعناية الصحية لأصحاب المواشي والحيوانات، وذلك لتشجيعهم على تنمية مزارعهم الخاصة.

وكان سموه قبيل تدشين المزرعة، قد دشن مرعى النزهة بمنطقة المدام والذي يمثل امتداداً لمبادرات سموه في توفير مراع طبيعية توفر البيئة المناسبة والمرافق والخدمات اللازمة لرعي الحيوانات في الساحات الطبيعية التي ستزرع فيها مختلف النباتات والأشجار المناسبة.

طباعة Email