شرطة أبوظبي تسعد طفلاً عربيًا بجولة في مديرية العاصمة

ت + ت - الحجم الطبيعي

 أسعدت شرطة أبوظبي الطفل يوسف محمود محمد  (5) سنوات، من الجالية العربية باصطحابه لمركز شرطة الروضة بمديرية شرطة العاصمة واستقباله عند وصوله المركز، وتعرف على طبيعة العمل الشرطي ومهام "دورية الطفل" المرورية التي توفر بيئة محببة للطفل.

ونجحت شرطة أبوظبي في كسر حاجز الخوف الشديد لديه عند مشاهدة الدورية الشرطية لتتحول تلك الحالة إلى مشاعر فرح وسعادة وإدخال البهجة على قلبه، ورسم البسمة على شفاهه، ومنحه الأمل والسعادة وتم تكريمه وتوديعه بنفس حفاوة الاستقبال.

وأكدت مديرية المرور والدوريات بشرطة أبوظبي اهتمامها بإسعاد المجتمع ودعم مثل هذه المبادرات المجتمعية والإنسانية وإدخال  البهجة والسعادة في نفوس النشء وتغيير النظرة النمطية  القديمة عن الشرطة إلى نظرة محبة وسعادة عند مشاهدة عناصرها ودورياتها  خلال أدائهم الواجب  فالشرطة عيون ساهرة في خدمة المجتمع.

طباعة Email