«جائزة أبوظبي» تطلق فيديوهات احتفاءً بعام الخمسين

ت + ت - الحجم الطبيعي

أطلقت «جائزة أبوظبي» سلسلة من مقاطع الفيديوهات التي تستعرض مجموعة من مكرمي الدورات السابقة للجائزة وتطلعاتهم نحو الخمسين عاماً المقبلة.

وتكرم الجائزة التي تقام تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أصحاب الأعمال الخيرة الذين أسهموا بتفانيهم والتزامهم في خدمة مجتمع دولة الإمارات وكرسوا جهودهم لمساعدة الآخرين، وكان لإنجازاتهم تأثير إيجابي في المجتمع. وتهدف جائزة أبوظبي من خلال إطلاق سلسلة «الحالمون» إلى تسليط الضوء على مكرمي الدورات السابقة، والتعريف بإسهاماتهم الجليلة وتطلعاتهم نحو الخمسين عاماً المقبلة.

وتركز سلسلة فيديوهات «الحالمون» التي تحتفي بعام الخمسين على ثلاثة جوانب أساسية، إذ تستعرض الحلقة الأولى من السلسلة بعنوان «العيش في سلام وتضامن» التعايش السلمي والاندماج المجتمعي في مجتمع دولة الإمارات، من خلال إبراز إنجازات كلٍ من زعفرانة أحمد خميس، وذيبان المهيري، وفرح القيسية.

فيما تحتفي الحلقة الثانية بعنوان «الحفاظ على التراث» بمسيرة كل من فالح حنظل، والدكتورة جيانتي ميترا، وبيتر هيلير، ودورهم الفعال في توثيق تاريخ دولة الإمارات وثقافتها وتراثها على مدار السنوات الخمسين الماضية.

وتسلط الحلقة الثالثة الأخيرة بعنوان «مسؤوليات اجتماعية» الضوء على إنجازات الدكتورة فاطمة الرفاعي، والدكتور عبدالمجيد الزبيدي، والدكتور عصام الشماع، كونهم نموذجاً للمواطنة العالمية التي برزت من خلال مسيرتهم المهنية في قطاع الرعاية الصحية.

وتعد «جائزة أبوظبي» أرفع تكريم مدني في إمارة أبوظبي، وهي تحتفي بأصحاب الأعمال الخيرة ممن أسهموا في إحداث تأثير إيجابي في المجتمع، بغض النظر عن أعمارهم أو جنسياتهم ومنذ إطلاق المبادرة في 2005، كرمت جائزة أبوظبي 92 شخصية من 16 جنسية.

 

طباعة Email