المكتب الإعلامي لحكومة الإمارات يحصد 16 من جوائز "دبي لينكس" الإبداعية العالمية

ت + ت - الحجم الطبيعي

 أحرز المكتب الإعلامي لحكومة دولة الإمارات 16 جائزة من جوائز "دبي لينكس" الإبداعية العالمية الكبرى لعام 2022، وذلك بعد ترشيحه لـ32 فئة من الجوائز ضمن القائمة النهائية، في تقدير لإبداع المكتب وابتكاراته في ست حملات إعلامية رئيسية أدارها لمواكبة مشاريع ومبادرات من الأكبر من نوعها في المنطقة، وهي "حملة 100 مليون وجبة" الأكبر من نوعها لإطعام الطعام في 47 دولة، ومشروع الإمارات لاستكشاف المريخ "مسبار الأمل" الذي وصل بنجاح ومنذ المرة الأولى إلى مداره حول المريخ، وحملة "أجمل شتاء في العالم" للتعريف بالمشهد السياحي الإماراتي الاستثنائي داخل الدولة وخارجها والقيم الإنسانية المرتبطة بمجتمعها.

وشملت الجوائز التي نالها المكتب الإعلامي لحكومة دولة الإمارات جائزتين كبريين و 4 ذهبيات و6 فضيات و4 برونزيات، ليكون المكتب الإعلامي الحكومي الأكثر إبداعاً في المنطقة، وذلك بعد تميّز ترشيحاته التي نافست الأعمال الإبداعية المتنوعة المرشحة ضمن القائمة النهائية لجوائز دبي لينكس الإبداعية العالمية 2022 لأفضل الأعمال الإبداعية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في مجال الإعلام والاتصال.

واختارت لجان تحكيم الجائزة المؤلفة من خبراء ومختصين دوليين الأعمال الفائزة التي تم الإعلان عنها خلال الاحتفالية التي أقيمت في دار أوبرا دبي يوم 16 مارس 2022 بعد عملية تقييم شاملة راعت معايير عديدة أهمها أصالة الفكرة، والإبداع في تصميم الحملة، وكفاءة التنفيذ، وسعة التأثير، ومدى الوصول برسائلها إلى المتلقين والجمهور، بالإضافة إلى عوامل فنية وإبداعية تخصصية أخرى.

تكريم للأفكار الإبداعية 

وفازت حملة 100 مليون وجبة بثلاث من جوائز "دبي لينكس" الإبداعية العالمية الكبرى لعام 2022، بواقع جائزة ذهبية بالإضافة إلى فضية وبرونزية.

وحصدت حملة "أجمل شتاء في العالم" في دورتها الثانية على التوالي 6 من جوائز "دبي لينكس" شملت جائزة كبرى وذهبيتين وفضية وبرونزيتين.

أما حملة "مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ – مسبار الأمل" فقد حصدت 6 جوائز من "دبي لينكس 2022" بواقع جائزة كبرى وجائزة ذهبية و4 فضيات وبرونزية.

إبراز المبادئ والقيم بالمحتوى الإبداعي 

وقالت عالية الحمّادي، نائب رئيس المكتب الإعلامي لحكومة دولة الإمارات: "يحرص المكتب الإعلامي لحكومة الإمارات على مواكبة المبادرات والمشاريع الوطنية والدولية التي تنطلق من الدولة بحملات إعلامية متكاملة تقدم بالحقائق والأرقام والشهادات الحية مضموناً جذاباً تفاعلياً وتوظف مختلف الأدوات الإبداعية بالشراكة مع كبريات المؤسسات الإبداعية ومواهب صناعة المحتوى لتخاطب أبرز اهتمامات الأفراد وتحقق حراكاً مجتمعياً شاملاً."

 وأضافت: "حملاتنا الإعلامية التي واكبت مشاريع استراتيجية مثل مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ، وحملة 100 مليون وجبة، وحملة أجمل شتاء في العالم، أبرزت المبادئ التي قامت عليها دولة الإمارات، والقيم التي يحملها مجتمعها المتنوع المتسامح المتضامن مع غيره من شعوب العالم والمساهم بفاعلية في مد يد المساعدة ودعم القضايا الإنسانية الملحّة."

 دور محوري لأدوات الإعلام الرقمي والجديد 

من جهته، أكد خالد الشحي، المدير التنفيذي لقطاع الإنتاج والاتصال الرقمي في المكتب الإعلامي لحكومة دولة الإمارات وعضو لجنة التحكيم الكبرى للشرق الأوسط وأفريقيا لجوائز مهرجانات نيويورك للإعلان والتسويق "AME"، أن فرق العمل ابتكرت وسائل جديدة في مجال تصميم وإنتاج وإنجاز حملات إعلامية ورقمية نوعية تقدم المشاريع والمبادرات الوطنية من دولة الإمارات بأدوات عالمية المستوى ومحتوى ملائم لمختلف المنصات التقليدية والرقمية ولكافة الفئات العمرية.

وأضاف: "حرصنا في الحملات التي نفذناها على دعم المبادرات الملهمة مثل التعريف بجهود نشر دفء العطاء لمن يعانون شدة البرد من اللاجئين والنازحين مع حملة "لنجعل شتاءهم أدفأ" المرافقة لحملة أجمل شتاء في العالم، ورافقنا أصحاب الهمم بالصوت والصورة والابتسامة لنرى جمال شتاء الإمارات ببصيرتهم، وعرّفنا بكل الفرص المتاحة على أرض الإمارات للمبدعين والموهوبين والرواد في حملة "ممكن"، وعملنا على إثارة الفضول المعرفي بحملة "أقمار المريخ"، وخاطبنا تطلّع الجمهور العربي لاستئناف المساهمة في الحضارة الإنسانية بحملة #العرب_إلى_المريخ، واستجبنا لتطلّع مستخدمي وسائل التواصل للمساهمة في توفير الدعم الغذائي للأقل حظاً من خلال حملة "تبرّع مع طَبَقك"، ونجاح هذه الحملات الإعلامية ووصولها المليوني عبر مختلف وسائل الاتصال هو أكبر إنجاز نعتز به ونتطلع إلى مواصلته." عشرات الترشيحات لثلاث حملات.

وشملت الترشيحات الـ32 لجوائز "دبي لينكس" الإبداعية العالمية الكبرى لعام 2022 ثلاث حملات إعلامية أدارها المكتب الإعلامي لحكومة الإمارات لكلٍ من حملة مئة مليون وجبة، وحملة أجمل شتاء في العالم ومشروع الإمارات لاستكشاف المريخ – مسبار الأمل.

100 مليون وجبة للأقل حظاً

وحظيت الحملة المواكبة "لمبادرة 100 مليون وجبة" الأكبر من نوعها لإطعام الطعام في 47 دولة والتي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، بـ 7 ترشيحات للقائمة النهائية عن حملة "تبرّع مع طَبَقك" الخاصة بمنصات التواصل الاجتماعي والتي شجعت بشكل إبداعي مبتكر المستخدمين على التبرع لتقديم الدعم الغذائي للأقل حظاً من خلال تصوير أطباقهم واستخدام رمز الاستجابة السريع على منصات التواصل الاجتماعي للتبرع بمبلغ محدد لتوفير وجبات غذائية للمحتاجين، وتشمل الترشيحات السبعة واحداً للمنظمات غير الربحية، وآخر للمسؤولية الاجتماعية، وثالثاً للاتصال الهادف، واثنين خاصين بالسلوك المجتمعي والنظرة الثقافية، واثنين خاصين باستخدام الإعلام الذكي على مستوى محدد.

أجمل شتاء في العالم 

أما حملة "أجمل شتاء في العالم" فجمعت لوحدها 11 ترشيحاً ضمن القائمة النهائية لجوائز "دبي لينكس" الإبداعية العالمية الكبرى لعام 2022.

واستطاعت حملة "ممكن"، التي تحفز الجمهور ومن خلال مقاطع فيديو إبداعية قصيرة حول اللغة المشتركة، والفنون الإبداعية، والابتكار، والفن، ومطابخ العالم، والرياضة على استكشاف كل الفرص التي توفرها دولة الإمارات للمبدعين والموهوبين والرواد، الحصول على خمس ترشيحات عن فئات الأفلام الروائية والتسجيلية أقل من 30 دقيقة، وإشراك الجمهور، ومواهب الأفلام والمسلسلات والإذاعة، والمسلسلات الروائية والتسجيلية، والأهداف والمسؤولية الاجتماعية.

فيما حصدت مبادرة "لنجعل شتاءهم أدفأ" المنضوية ضمن حملة أجمل شتاء في العالم والهادفة إلى إدخال دفء العطاء على قلوب اللاجئين والنازحين والمحتاجين في المنطقة 4 ترشيحات من دبي لينكس 2022 بعد بث مباشر استمر لأيام بالتعاون مع صناع المحتوى "أبوفلة" لجمع الملايين من الدراهم لتوفير مستلزمات التدفئة في مخيمات اللجوء والنزوح لمواجهة برد الشتاء.

وشملت الترشيحات فئات جمع التبرعات، والبث الحي، وتوظيف منصات التواصل الاجتماعي، والمنظمات غير الربحية.

وحصد الفيلم التسجيلي القصير "شتاء في عيوني" الذي رصد محطات استضافة حملة أجمل شتاء في العالم طفلة كفيفة من أصحاب الهمم من لبنان مع من رافقها على مدى ستة أيام للاستمتاع بشتاء الإمارات المعتدل ترشيحين ضمن دبي لينكس 2022، الأول عن اختيار الأبطال، والثاني عن توظيف المحتوى الرقمي أو الاجتماعي.

مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ – مسبار الأمل

 أما الحملة الإعلامية التي أطلقها المكتب الإعلامي لحكومة الإمارات بالتزامن مع مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ – مسبار الأمل فسجلت رقماً قياسياً تمثّل بـ14 ترشيحاً، 13 منها لمبادرة أقمار المريخ الإبداعية والمبتكرة والتي عرضت محاكاة لأقمار المريخ في سماء الإمارات بهدف إلهام أفراد المجتمع وإثارة الأسئلة العلمية حول بيئة كوكب المريخ، حيث تمّت الاستعانة برافعتين عملاقتين تتجاوز 100 متر، وعرض الأقمار من خلال شاشة متطوّرة يصل طولها 40 متراً لجعل القمرين قابلين للرؤية بشكل واقعي من مسافات بعيدة في محاكاة للقمرين المتواجدين في مدار الكوكب الأحمر.

وشملت الترشيحات لمبادرة أقمار المريخ ثلاثاً عن فئة المنظمات غير الربحية، وثلاثاً عن استخدام الإعلام على نطاق واسع، واثنين عن فئة استخدام الفعاليات، وأخرى عن فئات التدخل التسويقي السريع، والتصميم الخاص، والتجارب التفاعلية الغامرة، والتكنولوجيا، والإعلام في الخارج.

فيما حصدت مبادرة وسم #العرب_إلى_المريخ، الذي أطلقه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" في فترة مبكرة من عمر المهمة المريخية الأولى عربياً، بترشيح الحملة المتكاملة من جوائز دبي لينكس 2022 بعد تداول استثنائي للوسم عبر مختلف المنصات الرقمية سجل أكثر من 2.7 مليار تفاعل، فيما استخدم الوسم نفسه باللغة الإنكليزية #ArabsToMars أكثر من 512 مليون شخص حول العالم.

تكريم الإبداع والمبدعين وتحتفي جوائز "دبي لينكس" الإبداعية العالمية بالأعمال الإبداعية في مجال الإعلام والإعلانات المطبوعة وإعلانات الطرق والإعلانات التفاعلية والمتكاملة وغيرها. كما تحرص جوائز "دبي لينكس" على تكريم الإبداع والمبدعين والمؤسسات الإبداعية في مجال الإعلام والاتصال في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وتشكل احتفاليتها السنوية وفعالياتها الدورية نقطة التقاء للمبدعين في قطاع الاتصال الإبداعي في المنطقة، لعرض الأفكار الجديدة واكتساب الخبرات الملهمة، والاحتفاء بالإبداع والابتكار، وتقييم استجابة الجمهور المحلي والإقليمي والعالمي.

طباعة Email