خالد بن محمد بن زايد يُدشّن النسخة الأولى من مهرجان التراث البحري في أبوظبي

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

دشّن سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان، عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي رئيس مكتب أبوظبي التنفيذي، النسخة الأولى من مهرجان التراث البحري في أبوظبي. وقد اطّلع سموّه خلال جولته على ورش عمل المهرجان وتجارب الأداء الموسيقية وعروض الحرف اليدوية، كما أشاد بجهود القائمين على المهرجان في ترسيخ الثقافة البحرية وحمايتها للأجيال القادمة.

وتُقام فعاليات المهرجان بتنظيم من دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي خلال الفترة من 18 إلى 27 مارس، في منطقة "عَ البحر" على كورنيش أبوظبي، احتفاءً بعناصر التراث البحري وحفاظاً على عراقة الثقافة البحرية في مختلف المجالات، ومن ضمنها صناعة الأشرعة وبناء السفن والصيد وطرق إعداد السمك "المالح" والغوص بحثاً عن اللؤلؤ، وغيرها الكثير.

ويقدم المهرجان لزواره برنامجاً متنوعاً، يتخلله مجموعة من الأنشطة التفاعلية، إلى جانب إتاحة الفرصة أمامهم للاستمتاع بقصص مشوقة عن الماضي الجميل، حيث سيسرد خبراء التراث البحري تجاربهم ومعرفتهم العميقة بالحرف والمهارات التي كانت تشكل عناصر هوية مجتمع الحياة البحرية والساحلية، كما يُقدم السوق الشعبي مجموعة واسعة من المأكولات والمشروبات، ومن خلال المحال والبائعين سيشهد زوار المهرجان تجربة طهي حيّة لتقييمها.

وفي هذا الإطار، قال سعادة سعود عبدالعزيز الحوسني، وكيل دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي: "يجسد التراث البحري مكوناً رئيساً ومتأصلاً بعمق في النسيج الثقافي لمجتمعنا الإماراتي. من هنا نؤكد حرصنا ومن خلال النسخة الأولى من مهرجان التراث البحري، على استعراض مكونات هذا العنصر الحيوي لجميع أفراد مجتمعنا المحلي، في محاولة لتذكيرهم بماضي الأجداد وكيف تمكنوا على مدار سنوات عديدة من الاعتماد على البحر للحياة والتجارة، إلى جانب تشجيع الجيل الجديد على التعرف أكثر وتحفيز وعيهم بتراثنا البحري والاحتفاء بتاريخنا الأصيل".

وإلى جانب احتفائه بالعادات والتقاليد التاريخية والتراثية لمجتمع البحارة وممارسي المهن المرتبطة بحياة البحر في أبوظبي، يُسلط المهرجان الضوء على الدور الاقتصادي والثقافي الحيوي المرتبط بالبحر والمستمر حتى يومنا هذا، وذلك من خلال تطوير الشراكات وتعزيز الجهود، لترسيخ ممارسات الصيد البحري المستدامة والحفاظ على الموارد البحرية.

تُنظم دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي مهرجان التراث البحري بالتعاون مع عدد من الشركاء الاستراتيجيين، من ضمنهم دائرة البلديات والنقل أبوظبي، نادي تراث الإمارات، جمعية أبوظبي التعاونية لصيادي الأسماك، شرطة أبوظبي، هيئة المساهمات المجتمعية "معاً"، هيئة البيئة – أبوظبي، نادي أبوظبي الرياضي، نادي أبوظبي للصقارين، موانئ أبوظبي، أبوظبي البحرية، قصر الحصن- بيت الحرفيين، معرض زمنّا في منارة السعديات، إيمج نيش أبوظبي، جامعة زايد، الأكواريوم الوطني، جامعة زايد، وجامعة نيويورك أبوظبي.

ويستقبل المهرجان زواره يومياً من الساعة 4 عصراً ولغاية الساعة 11 مساءً. علماً أنّ أسعار تذاكر دخول مهرجان التراث البحري حُدّدت في 30 درهماً للبالغين و15 درهماً للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 و12 عاماً. وللمزيد من المعلومات وشراء التذاكر، يرجى زيارة admaritimefest.ae

طباعة Email