سلطان الجابر يبحث ورئيس الحكومة المغربية تعزيز العلاقات الاستراتيجية

سلطان الجابر خلال لقائه عزيز أخنوش | وام

ت + ت - الحجم الطبيعي

التقى معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، المبعوث الخاص لدولة الإمارات للتغير المناخي، بحضور العصري سعيد أحمد الظاهري سفير الدولة لدى المملكة المغربية، مع عزيز أخنوش، رئيس الحكومة المغربية.

ونقل معاليه في بداية الاجتماع تحيات قيادة وحكومة وشعب دولة الإمارات العربية المتحدة إلى المملكة المغربية الشقيقة قيادة وحكومة وشعباً، كما تناول النقاش سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين وفرص الاستثمار والتعاون المشترك في المجالات التي من شأنها أن توطد العلاقات التاريخية الأخوية الوثيقة بين البلدين الشقيقين.

فرص

وأكد معاليه خلال لقائه مع رئيس الحكومة المغربية على أن توجيهات القيادة الرشيدة في الدولة هي استكشاف فرص التعاون والاستثمار المشترك في مجالات حيوية ومن ضمنها الطاقة التقليدية والمتجددة، والصناعة، والمعادن، والبنية التحتية، والاتصالات، والسياحة، والعقار، والزراعة، والخدمات وغيرها من المجالات الواعدة التي تسهم في تحقيق النمو الاقتصادي المستدام.

جاء ذلك على هامش مشاركة معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر في الدورة الـ15 من مؤتمر الطاقة في الرباط والذي شاركت فيه الدولة كضيف شرف.

كما التقى معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر مع عدد من الوزراء والمسؤولين في حكومة المملكة المغربية، حيث عقد اجتماعاً مع ناصر بوريطة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، وتمت مناقشة عدد من القضايا الإقليمية والعالمية ذات الاهتمام المشترك، وأكد الجانبان على أهمية التنسيق والتشاور بين البلدين في هذه الملفات.

مجالات

وعقد معاليه اجتماعاً آخر مع رياض مزور، وزير الصناعة والتجارة في الحكومة المغربية، لمناقشة سبل تعزيز التعاون في قطاع الصناعة والصناعات المتقدمة، حيث أكد الجابر خلال اللقاء على أهمية التعاون في هذه المجالات والتي من شأنها أن تدعم النمو الاقتصادي والاجتماعي المستدام.

كما اجتمع معاليه مع ليلى بنعلي، وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة، لمناقشة فرص التعاون في مجال الطاقة، والتغير المناخي، وأشاد الجابر بالجهود التي تبذلها المملكة المغربية في مكافحة التغير المناخي وتنفيذ مشاريع الطاقة المتجددة. وأشار إلى أهمية التعاون والاستفادة من تجربة المغرب الشقيق في استضافة مؤتمر الأطراف COP22 في مراكش، خاصةً وأن الدولة ستستضيف مؤتمر الأطراف COP28 في عام 2023.

طباعة Email