استعراض مستجدات محطة براكة للطاقة النووية

ت + ت - الحجم الطبيعي

اجتمع مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للرقابة النووية بالدولة، حيث ناقش استراتيجية الهيئة في الفترة من عام 2023 حتى عام 2026، التي تتناول خارطة الطريق المستقبلية للهيئة في الرقابة على القطاعين النووي والإشعاعي في الدولة.

وتركز الاستراتيجية على الرقابة على أمن وأمان محطة براكة للطاقة النووية، وإدارة النفايات، والأبحاث والدراسات، والإطار الرقابي، فضلاً عن التعاون الوطني والدولي، ومواضيع رقابية أخرى.

تطورات

كما اطلع أعضاء مجلس الإدارة، على آخر التطورات في الوحدات الأربع لمحطة براكة للطاقة النووية، حيث تعمل الوحدة الأولى بشكل تجاري، وتخضع الوحدة الثانية لمرحلة من الاختبارات تمهيداً للتشغيل، فيما تقوم الهيئة في الوقت الحالي، بمراجعة طلب رخصة التشغيل للوحدة الثالثة، والتي من المتوقع إصدارها هذا العام، بعد التزام شركة نواة للطاقة بكافة المتطلبات الرقابية من السلامة والأمن، وحظر الانتشار النووي.

ومن ناحية أخرى، وافق المجلس على توقيع اتفاقيتين للتعاون مع المفوضية الأمريكية للرقابة النووية في تبادل البيانات والأبحاث المتعلقة بتحليل أنظمة المحطات النووية، كما وافق المجلس على توقيع اتفاقية للأبحاث، للتعاون مع جامعة خليفة لبناء قدرات الكوادر الإماراتية في مشروع بحثي يتعلق بالسلامة النووية.

طباعة Email