مركز متخصص في دبي لعلاج التهابات المفاصل المزمنة

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشف المؤتمر الدولي التاسع لجراحة المفاصل في الشرق الأوسط، عن الاتجاه لإنشاء مركز متخصص في دبي لعلاج الالتهابات المزمنة باستخدام تكنولوجيا الفيروس لتقل البكتريا، وذلك بالتعاون مع الهيئة العالمية للالتهابات ومعهد برفيزي الجراحي التابع لجامعة توماس جيفرسون بفيلادلفيا في الولايات المتحدة الأمريكية.

وأكد المؤتمر، أن هذا المركز سيكون له دور كبير في جذب السياحة العلاجية إلى الإمارات بصفة عامة ودبي بصفة خاصة، مشيراً إلى انه تم اختيار الإمارات لاستضافة هذا المركز بسبب التسهيلات الكبيرة التي توفرها الحكومة بالإضافة إلى البنية التحتية المتميزة.

وقال الدكتور سميح الطرابيشي، رئيس المؤتمر استشاري جراحة العظام بمستشفى برجيل للجراحة المتطورة بدبي، في تصريحات على هامش اليوم الثاني للمؤتمر: إن هذا المركز سيكون أحد المراكز القليلة المتخصصة عالمياً في مجال الالتهابات للحالات المعقدة والمزمنة، وسيستخدم أحدث التكنولوجيا العالمية، مثل الاكسجين المضغوط«.

وأكد أن نسبة الشفاء في حالة توفر العلاج التخصصي عالية رغم صعوبة الحالات، حيث سيتم علاجها بطريقة احترافية وتخصصية متقدمة، مشيراً إلى أن المركز سيضم كوادر طبية وفنية متخصصة في الالتهابات الانتائية، وكذلك سيقدم علاجات نفسية للمرضى إذا اقتضت الضرورة.

 

تقنيات

وأفاد بأن التقنيات المستخدمة بالمركز ستكون متقدمة جداً وبعضها مبني على الخيال العلمي الطبي، منوهاً بأن المركز سيقلل من حالات البتر لأعضاء من جسم المرضى، ويقلل السفر للعلاج بالخارج.

من جهته، قال الدكتور جافاد برفيزي، رئيس الهيئة العالمية للالتهابات الانتائية، مؤسس معهد برفيزي الجراحي التابع لجامعة توماس جيفرسون بفيلادلفيا بالولايات المتحدة الأمريكية:» هذا المركز، سيطبق تقنية ابتلاع الفيروسات للبكتريا، أو ما يعرف علمياً بـ «البلعمة».

وذكر أن مسألة أخذ عينة الدم وتجهيزها للحقن في مكان الالتهاب لدى المريض يأخذ 5 أيام، وقد يحتاج المريض إلى الحقن مرة أو مرتين وربما أكثر من ذلك ويختلف الأمر من مريض إلى آخر حسب الحالة، لافتاً إلى أن الشفاء والتحسن يحدث خلال فترة تتراوح بين أسبوعين و 4 أسابيع، وقد يحتاج المريض إلى استخدام مضاد حيوي مع تقنية «البلعمة».

وتقام فعاليات الدورة التاسعة من المؤتمر الدولي لجراحة المفاصل في الشرق الأوسط 2022، تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، في فندق أبراج الإمارات جميرا، بحضور 1200 من أطباء جراحة العظام وتبديل المفاصل من جميع أنحاء العالم.

وشهدت فعاليات اليوم الثاني للمؤتمر (أمس السبت)، حلقات نقاشية وأوراقاً بحثية وتقارير تتناول التقنيات الجراحية الحديثة والمستجدات المتعلقة بجراحات مفاصل الكتف والورك والركبة والكاحل والجراحات الرياضية، بالإضافة إلى توفير جلسات تفاعلية مع الخبراء والمختصين ومختبر تشريح وبرنامج تمريضي مصاحب للمؤتمر.

ويختتم المؤتمر غداً فعالياته، حيث يتناول في يومه الثالث والأخير، التطورات التكنولوجية والتعريف بالتقنيات الحديثة في مجال جراحة المفاصل مثل تصميم المفاصل واستخدام الطابعة ثلاثية الأبعاد.

طباعة Email