1.3 مليون وجبة وزعتها «خيرية الشارقة» خلال 2021

ت + ت - الحجم الطبيعي

وزعت جمعية الشارقة الخيرية، خلال العام الماضي 1.3 مليون وجبة غذائية، إلى المحتاجين وذوي الدخل المحدود وشريحة العمال، داخل الإمارات، في إطار مشروعها الخيري الإنساني المتواصل «إطعام الطعام» الذي يتم تنفيذه من خلال إفطار صائم، وكفارة الصيام وكفارة اليمين والنذور والعقائق وإطعام مسكين، إلى جانب دعم متطوعي المراكز الصحية العاملين ضمن خط الدفاع الأول.

وأفاد عبد الله سلطان بن خادم، المدير التنفيذي، أن الجمعية أنفقت 12.9 مليون درهم على تكاليف الوجبات الغذائية وميزانية مشروع «إطعام الطعام» في العام الماضي، الذي استفاد خلاله مليون و370 ألف شخص، موضحاً أن الشرائح الاجتماعية المستفيدة من المشروع، خلال 2021، هم المحتاجون ومحدودي الدخل والعمال، خاصة العاملين في قطاعات التشييد والإنشاءات وخط الدفاع الأول في مراكز فحص «كوفيد 19»، وكذلك عمال النظافة والطرق والميادين العامة، مشيراً إلى أن الجمعية تولي مشروعها الإنساني الحيوي «إطعام الطعام» وتوفير الغذاء للمحتاجين أهمية خاصة واستثنائية، نظراً لأهمية وقيمة الغذاء الصحي السليم في حياة الإنسان وسعادته، وصولاً إلى تلبية أهم احتياجات الفرد والأسرة والمجتمع، وتعزيز دور فئة العمال ومحدودي الدخل في مسيرة التنمية والتقدم والاستدامة.

طباعة Email