عبد الرحمن العويس: التسامح رسالة إماراتية

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد معالي عبدالرحمن بن محمد العويس وزير الصحة ووقاية المجتمع، أن احتفاء الإمارات باليوم الدولي للأخوة الإنسانية في 4 فبراير يمثل انعكاساً لمنظومة القيم الإنسانية المتأصلة في المجتمع الإماراتي، والتي قامت عليها الدولة كرسالة حضارية للعالم من أجل حاضر ومستقبل أفضل للشعوب. وقال معاليه: «ما يدعونا للفخر أن الإمارات كانت طرفاً أساساً في المبادرة التي اعتمدتها الأمم المتحدة باعتماد اليوم العالمي للأخوة الإنسانية، بعد ما شهدت العاصمة أبوظبي توقيع مبادئ وثيقة الأخوة الإنسانية، برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة».

ولفت معالي العويس إلى أن دولة الإمارات تميزت ببصمتها وحضورها العالمي في التعايش والأخوة الإنسانية، لنشر الثقة بالمستقبل الأفضل وتوثيق الشراكة الإنسانية، مواكبة لتوجيهات القيادة الحكيمة ومبادراتها الاستثنائية في التسامح والأخوة الإنسانية، والتي تنهل من نهج القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في الوقت الذي ترسخت فيه صورة الإمارات ومكانتها العالمية باعتبارها أيقونة للتسامح والتعايش ونموذجاً عالمياً يحتذى في مجال الاندماج بين الثقافات والحضارات.

طباعة Email