ندوة حول الأمن الحيوي في أبوظبي لـ«المنظمة العالمية للصحة الحيوانية»

ت + ت - الحجم الطبيعي

نظم المكتب شبه الإقليمي للمنظمة العالمية للصحة الحيوانية بأبوظبي ندوة علمية حول الأمن الحيوي والسلامة الحيوية، وذلك عبر تقنية الاتصال المرئي عن بعد، بمشاركة أكثر من 150 مختصاً في المجالات المختلفة للطب البيطري وصحة الحيوان.

وشارك في الندوة نخبة من العلماء والباحثين وخبراء من المنظمة العالمية للصحة الحيوانية «OIE»، ووزارة الزراعة الأمريكية، ومركز البيئة ومصايد الأسماك وتربية الأحياء المائية بالمملكة المتحدة «CEVAS»، ومعهد الصحة العامة بإيطاليا «IZSVe» ومكتب المعايير وتطوير التجارة التابع لمنظمة التجارة العالمية «WTO-STDF» إلى جانب متحدثين من جامعة الإمارات العربية المتحدة وهيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية.

فرصة

وتعتبر السلامة الحيوية والأمن الحيوي من القضايا ذات الأولوية القصوى بجميع الأنظمة التي تعالج قضايا الصحة الحيوانية والإنتاجية متعددة القطاعات ذات الصلة بصحة الإنسان والبيئة.

وأكد الدكتور محمد علي الحوسني الممثل شبه الإقليمي للمنظمة العالمية للصحة الحيوانية «OIE» في أبوظبي أهمية الندوة باعتبارها فرصة لتعزيز مساهمة المنظمة العالمية لصحة الحيوان في توظيف الخبرات العلمية والتراكم المعرفي للارتقاء بممارسات الأمن البيولوجي والسلامة الحيوية.

وأوضح أن الندوة تستهدف توفير منصة تفاعلية لنقل المعرفة وبناء القدرات للمعنيين بالقطاع لزيادة فاعلية الوفاء بالمهام والمسؤوليات المرتبطة بمكافحة تطور المخاطر البيولوجية بأنواعها مؤكداً أهمية إقامة شراكات متعددة القطاعات والتحديث المستمر لتطبيقات الأمن والسلامة الحيوية.

طباعة Email