اعتماد مدينة الشيخ خليفة الطبية أول مستشفى تعليمي في الإمارات

ت + ت - الحجم الطبيعي

اعتمد المعهد الوطني للتخصصات الصحية، التابع لجامعة الإمارات مدينة الشيخ خليفة الطبية، إحدى منشآت شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة»، كأول مستشفى تعليمي في الدولة. وتم الاعتماد بعد استيفاء متطلبات الاعتماد من قبل المعهد الوطني للتخصصات الصحية، حيث قامت فرق متخصصة من قبل المعهد، بزيارات لمدينة الشيخ خليفة الطبية، وأجرت المقابلات اللازمة للاعتماد، ودققت على الوثائق والمرافق والمعدات التدريبية المستخدمة في البرامج التدريبية، وتأكدت من توفر كادر أكاديمي وإداري كافٍ لتنفيذ البرامج التدريبية، وغيرها من متطلبات الاعتماد التي أهلته، ليكون أول مستشفى تعليمي في الإمارات.

وقال الدكتور طارق فتحي، الرئيس التنفيذي لمجموعة «صحة»: تواكب المجموعة أحدث التطورات في مجال التعليم الطبي والتدريب، وتعد «صحة» أكبر مركز للتعليم الطبي في الإمارات، إذ يتدرب في منشآتها نحو 600 متدرب، بمختلف التخصصات السريرية والجراحية، بالإضافة لبرامج الزمالة والإقامة الطبية وسنة الامتياز، ومدينة الشيخ خليفة الطبية، تأتي على رأس المراكز الطبية، إذ إنها مركز تدريبي معترف به عالمياً، وحاصل على اعتراف الجمعية الأمريكية للتخصصات الطبية، والبورد العربي، والبورد الأردني.

وقال: إن «صحة» توفر رعاية صحية عالمية المستوى، وستواصل جهودها لإرساء معايير جديدة، بصفتها مزوّد الرعاية الرائد في الدولة. مشيراً إلى أن اعتماد مدينة الشيخ خليفة الطبية، كأول مستشفى تعليمي في الإمارات، يعد بداية مشجعة وواعدة لهذا العام، وأن هذا الاعتماد، سيكون له فوائد مميزة للمتدربين، من جودة برامج التعليم والتدريب بعد التخرج، معرباً عن الفخر بأن تكون إحدى منشآت «صحة»، أول مستشفى تعليمي معتمد من المعهد الوطني للتخصصات الصحية في دولة الإمارات.

ومن جانبها، قالت الدكتورة صفاء المصطفى، المدير التنفيذي بالإنابة لمدينة الشيخ خليفة الطبية: إن هذا الاعتماد، يعكس التطور الكبير الذي تتمتع به مستشفيات ومراكز شركة «صحة»، وما تمتلكه من إمكانات وتجهيزات متطورة، وكوادر طبية وفنية مؤهلة تأهيلاً عالياً، بالإضافة لتوفر البيئة التدريبية والتأهيلية المتوافقة مع المعايير والمتطلباتِ الصحية العالمية.

طباعة Email