التحالف يستهدف القدرات العسكرية للحوثيين

ت + ت - الحجم الطبيعي

نفذت مقالات تحالف دعم الشرعية في اليمن  أمس ضربات جوية جديدة على صنعاء.

كما استهدفت تجمعات جديدة لميليشيا الحوثي في مواقع متفرقة جنوب مأرب، وألحقت بهم خسائر كبيرة. وذلك في أعقاب التصعيد الحوثي الإجرامي الذي ترجمته الميليشيا باستهداف منشآت مدنية في الإمارات والمملكة العربية السعودية.

وقالت مصادر أن الضربات الجوية توزعت على مناطق معروفة لمقرات الحوثيين في صنعاء، مشيرة الى أنه تم سماع دوي انفجارات بقاعدة الديلمي الجوية. من جهته، ذكر التحالف أنه نفذ 19 عملية استهداف ضد الميليشيا في هذه المحافظة أول من أمس أسفرت عن مقتل 90 إرهابياً.

وأوضح أن الاستهدافات دمرت 11 آلية عسكرية، وقضت على أكثر من 90 عنصراً إرهابياً.

وفي السياق ذاته، واصلت مقاتلات التحالف استهداف القدرات العسكرية لميليشيا الحوثي وبالذات مخازن الطائرات ومواقع إطلاقها في صنعاء ومحيطها كما استهدفت مواقع عسكرية ومخازن للصواريخ ومحطات اتصالات لتسير الطائرات المسيرة ضمن عملية الاستجابة المستمرة لحماية المدنيين والأعيان المدنية. واستهدفت مقاتلات التحالف مواقع عسكرية في محيط مطار صنعاء والكلية الحربية ومنطقة جربان ومعسكر الصواريخ في منطقة فج عطان ومنظومة اتصالات للطائرات المسيرة تابعة لميليشيا الحوثي في جبل النبي شعيب أعلى مرتفع في الجزيرة العربية. كما نفذت مقاتلات التحالف سلسلة غارات دمرت خلالها تعزيزات عسكرية للميليشيا في معسكر أم الريش والطريق الرابط بين مديرتي الجوبة وحريب.

معارك ساخنة

من جهة أخرى، اشتدت المعارك بين الجيش اليمني وميليشيا الحوثي في محيط معسكر أم الريش بالقرب من مديرية حريب جنوب مأرب.

وذكرت مصادر عسكرية أن قوات الجيش في شمال مديرية حريب تخوض مواجهات عنيفة مع ميليشيا الحوثي في سلسلة جبال الردهة والفليحة المطلة على معسكر أم الريش مع ميليشيا الحوثي عندما حاولت استعادة المواقع التي خسرتها في تلك الجبهة، حيث دفعت الميليشيا بعشرات المدرعات والأطقم العسكرية وأنساق متلاحقة من عناصرها مع ساعات الفجر الأولى في هجومين متزامنين.

طباعة Email