00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«صحة» تفوز بجائزتين عالميتين للجودة والتميز في التمريض

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

فازت شركة أبوظبي للخدمات الصحية (صحة)، بجائزتين مرموقتين في مجال التمريض هما جائزة «أفضل وحدة للمعلوماتية في قسم التمريض للعام 2020-2021»، والتي تم الإعلان عنها في المؤتمر الخليجي السنوي لتطوير القوى العاملة في الرعاية الصحية الرقمية، وجائزة «قاعدة البيانات الوطنية لمؤشرات جودة التمريض» (NDNQI) لجودة التمريض المتميزة، والتي حصدها مستشفى غياثي التابع لـشركة «صحة».

وأكدت: عائشة المهري، المدير التنفيذي للتمريض في «صحة» أن الكوادر التمريضية تعد الركيزة الأساسية للرعاية التي تقدمها الشبكة، وهم يشكلون الجزء الأكبر من القوى العاملة لديها، ويؤدون دوراً محورياً للارتقاء بتجربة المرضى؛ فإلى جانب دورهم متعدد الجوانب والمتطور والمتغير باستمرار، فإن الممرضات والممرضين بإخلاصهم في الرعاية وعطفهم على المرضى، يتركون أثراً إيجابياً دائماً لدى المرضى.

من جانبها، عبّرت سماح محمود نائب المدير التنفيذي لدائرة التمريض والقبالة في الشركة عن فخرها بمستوى التميز والقدرات الغنية للطاقم التمريضي، إذ تركز وحدة التمريض على الممارسات المنظمة، إلى جانب تسليط الضوء على الابتكار والصحة الرقمية، بينما نتطلع إلى مرحلة جديدة في مجال التمريض والرعاية الصحية ما بعد جائحة كورونا.

وأضافت إن الفوز بهذه الجوائز يعد إنجازاً ملهماً وشهادة على الوقت والجهد الدؤوب لفريق التمريض ودوره في رحلة نجاح شركة صحة، بالإضافة إلى التزامه بتقديم رعاية عالمية المستوى للمرضى.

وتعد وحدة المعلوماتية في قسم التمريض جزءاً من خدمات التمريض في «صحة»، وقد تم تأسيسها للتركيز على الاستخدام المستقبلي للتكنولوجيا في ممارسة التمريض والاستفادة من فوائدها للمرضى، وتهدف جائزة «أفضل وحدة للمعلوماتية» تعزيز المعلوماتية التمريضية وتحسين مستقبل التمريض في عصر التكنولوجيا والابتكار عبر استخدام البيانات الضخمة والذكاء الاصطناعي في خدمات الرعاية الصحية.

وشارك فريق وحدة المعلوماتية في قسم التمريض في «صحة» في تدريبات عدة على تطبيقات وأجهزة مختلفة للسجلات الطبية الإلكترونية لاستخدامها في مختلف المجالات الوظيفية والأغراض التشغيلية، إذ شاركت الفرق بنشاط في بناء نماذج للمدخلات والتعامل مع زيادة عدد المرضى أثناء الجائحة.

كما أجرى فريق وحدة المعلوماتية في قسم التمريض تقييماً للتقنيات المبتكرة المستخدمة لتعزيز العمليات وتحسين نتائج سلامة المرضى والارتقاء بالجودة، ومنذ ذلك الحين، تم تبني تلك الأدوار التخصصية من قبل العديد من الممرضات والممرضين، والذين تم توظيفهم فيما بعد للتوثيق السريري ومتطلبات اعتماد التكنولوجيا لما يمتلكونه من معرفة متقدمة في مجالات تخصصهم.

أما الإنجاز الثاني لفريق التمريض في «صحة» فسجّله مستشفى غياثي، إحدى منشآت «صحة» في منطقة الظفرة، وذلك بفوزه بجائزة قاعدة البيانات الوطنية لمؤشرات جودة التمريض في (NDNQI) لجودة التمريض المتميزة، وهي جائزة سنوية تحتفي بالتميز في التمريض، وتكرم المستشفى الأفضل أداءً في كل فئة.

طباعة Email