00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مريم المهيري: الإمارات تحقق أهدافها بالمبتكرين

منتدى شباب «آيرينا» يناقش حلول تسريع الطاقة وتحقيق الأهداف المناخية

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

انطلقت أمس الاجتماعات التحضيرية للجمعية العامة الـ 12 للوكالة الدولية للطاقة المتجددة «آيرينا»، والتي تعقد افتراضياً عبر تقنية الاتصال المرئي عن بعد. وتتضمن فعاليات اجتماعات مهمة ضمن التحضير للدورة الـ 12 للجمعية العامة يومي 15 و16 يناير في العاصمة أبوظبي بمشاركة 1100 مندوب من 137 بلداً، من بينهم رؤساء دول ووزراء، ورؤساء منظمات دولية، ورؤساء تنفيذيون، وتنعقد تحت شعار «تحول الطاقة: من الالتزامات إلى العمل».

4 اجتماعات

وشملت فعاليات اليوم الأول 4 اجتماعات منتدى شباب «آيرينا» 2022 «ويناقش حلول تسريع الطاقة وتحقيق الأهداف المناخية»، بينما تناول «منتدى التشريع» الإجراءات البرلمانية والتنظيمية لدفع السياسات الوطنية لانتقال الطاقة، بالإضافة إلى ندوة خاصة تناقش سيناريوهات الطاقة طويلة الأجل وتطوير خطة انتقالات الطاقة في أفريقيا، وتم عقد اجتماع خاص يتناول الحوار بين القطاعين العام والخاص حول الطاقة المتجددة والاقتصاد الدائري.

شباب آيرينا

وشهد منتدى شباب «آيرينا» مشاركة معالي مريم بنت محمد سعيد حارب المهيري وزيرة التغير المناخي والبيئة، التي ألقت كلمة افتتاحية أكدت خلالها أهمية الدور الذي يلعبه الشباب في مواجهة التغيرات المناخية، مشيرة إلى أن الإمارات سوف تعتمد على المبتكرين الشباب لتحقيق أهدافنا الاستراتيجية وتخفيض الانبعاثات الكربونية «NetZero» عام 2050.

وقال فرانشيسكو لا كاميرا، مدير عام الوكالة الدولية للطاقة المتجددة في كلمته خلال المنتدى: نجتمع معًا اليوم للتعرف على الإجراءات والحلول الملموسة من الشباب ومن أجلهم، ونشجعهم على الاستمرار في تجسيد المثل العليا في أعمالهم.

وتناول منتدى شباب «آيرينا» 2022 دور الجيل الجديد من صناع القرار، والحلول التي يطرحها الشباب لتسريع انتقال الطاقة وتحقيق الأهداف المناخية. ويسلط المنتدى الضوء على دور الشباب في تحديد وتطوير الحلول التي يمكن أن تعزز وتسرع تحولات الطاقة القائمة على مصادر الطاقة المتجددة لتحقيق أهداف المناخ وأهداف التنمية المستدامة الأخرى. ويناقش المنتدى آلية ربط الشباب بقادة الفكر العالميين وممثلي الحكومات وخبراء «آيرينا».

مناقشات

تتناول المناقشات العوائق التي تحول دون نشر وتوسيع نطاق الحلول التي يقودها الشباب، وآلية الدعم المطلوب من الحكومات والمجتمع الدولي لتمكين الشباب من المساهمة في تحقيق مستقبل الطاقة المتجددة، كما تتناول الحلول الممكنة لتمكين دعاة الشباب في أعمالهم نحو مستقبل مستدام ومقاوم للمناخ، وكيف يمكن للابتكارات والمبادرات التي يقودها الشباب أن تعزز التحول العالمي في مجال الطاقة، ودور الشباب في الترويج لتقنيات الطاقة المتجددة الجديدة على الصعيد العالمي.

طباعة Email