00
إكسبو 2020 دبي اليوم

متاجر ومطاعم جديدة تمنح الزوار أمتع الأوقات

«سوق الحديقة» يقدم أنشطة وخيارات تسوق عديدة في حديقة أم الإمارات

متاجر جديدة تمنح العائلات فرصة التسوق| من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

 يواصل «سوق الحديقة» تقديم العديد من خيارات التسوق والمأكولات للزوار في حديقة أم الإمارات، حيث يستعد خلال عطلة نهاية الأسبوع لاستضافة باقة من المتاجر والمطاعم المميزة التي تنضم إلى التجارب العديدة التي يحتضنها السوق.

وسيتمكن الزوار فور دخولهم إلى السوق عبر ممشى الحديقة من مشاهدة المتاجر الجديدة في السوق بما في ذلك «ناشورال وودز»، الذي يقدم التحف ومصابيح الإنارة والطاولات المصنوعة من الخشب، ومتجر «نور هاندميد»، الذي يضم باقة من الإكسسوارات المصنوعة يدوياً، ومتجر «ماما روبي»، الذي يعرض منتجات متنوعة مصنوعة من النسيج، ويقدم «آرت إز بريثنغ» أطقم الشاي والقهوة العربية المصنوعة يدوياً، كما يعرض متجر «بلينزي غاليري» ديكورات منزلية مصنوعة من الصمغ. وسيحظى الزوار بفرصة الاستمتاع بالحلوى التي يقدمها «توت آند بيري» وتجربة بسكويت الفستق وحلوى «البراوني»، وكذلك احتساء الشاي في مقهى «آفتر 12».

 

 المطاعم الجديدة

 

ويمكن للزوار زيارة المطاعم الجديدة التي تحتضنها الحديقة بما في ذلك «فيرست كليك»، الذي يقدم مجموعة واسعة من المأكولات والمشروبات، وعربة الطعام «دريزلز برغر» الذي يقدم أشهى خيارات البرجر، و«مطبخ الجريد»، الذي يتيح للزوار فرصة الاستمتاع بأشهى النكهات الإماراتية. ويقدم «لا بوتيغا ديل جيلاتو» الآيس كريم بنكهات متعددة، كما يقدم «حلا وملا» العصائر المنعشة والحلويات العربية الشهية.


وقت عائلي


ويمكن للزوار الاستمتاع بوقت عائلي في أجواء مفعمة بالحيوية من خلال المشاركة في جميع الأنشطة الجديدة والمميزة التي يقدمها السوق لزواره والاستمتاع بإيقاعات الجاز الحية على أنغام «راميل ساكسوفون». ويمكن للأطفال تعلم صنع الطائرات الورقية الخاصة بهم وتطييرها في «دار تسالي»، وصنع الشموع بطرق إبداعية في «ورشة عمل الشموع»، وإطلاق العنان لإبداعاتهم وخيالهم من خلال الفنون مع ورش العمل التي يقدمها «آرت باي ميلوس».

ويستضيف سوق الحديقة عرضاً للخفة والخداع البصري وعرضاً ترفيهياً للألعاب البهلوانية والاستعراضية. ويقدم سوق الحديقة للزوار باقة من التجارب والأنشطة العائلية وخيارات المأكولات أيام السبت والأحد من الساعة 4 عصراً حتى 11 مساءً.


 حديقة أم الإمارات

تشكل حديقة أم الإمارات من خلال موقعها في قلب المدينة ومرافقها المتعددة، وجهة ترفيهية للقاء الزوار والاستمتاع بأبرز الفعاليات والأحداث التي تشهدها العاصمة وأنشطة الصحة واللياقة التي تقام في الهواء الطلق، فضلاً عن التواصل مع الطبيعة بعيداً عن صخب المدينة. وتحتفي الحديقة بإرث الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي عُرف عنه اهتمامه البالغ بالبيئة والطبيعة.

طباعة Email